مُحاضرة لحبوبة عون في برجا عن "التحرّش الإلكتروني ضد المرأة"

30 تموز 2023 12:11:02

ضمن سلسلة فعاليات مشروع "نراك"، نظمت "جمعية الشوف للتنمية"، في معهد برجا الفني، محاضرة تحت عنوان" التحرش الإلكتروني الممارس ضد المرأة"، تحدثت فيها نائبة رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي الدكتورة حبوبة عون، بحضور مديرات مدارس وهيئات تعليمية أساتذة جامعيين، وممثلين عن الأندية والجمعيات وحشد من السيدات من برجا والقرى المجاورة. 


الدقدوقي
   وكانت إستهلت المحاضرة بالنشيد الوطني، وترحيب من الدكتورة دعد القزي، ثم ألقت رويدة الدقدوقي كلمة جمعية الشوف للتنمية، فرحبت بالدكتورة عون والحضور في برجا، "بلدة العلم والعلماء، التي تقهر الأزمات بالثقافة والعطاء"، مشيرة إلى "أن ظاهرة التحرش الجنسي الغريبة والمستجدة على مجتمعاتنا، هي كالحرب، تسعى إلى بث الرعب في نفوسنا، لكنها لا تعلم أن أمهات هذا الشوف لا يخشين شيئا سوى الله، وأن الله يضع في دروبهن من يسلحهن بالعلم والمعرفة، ومنها جمعية الشوف للتنمية، التي تنشر الوعي لحماية أبنائنا من الآفات..".

عون
  من جهتها شكرت الدكتورة حبوبة عون جمعية الشوف للتنمية، ومعهد برجا الفني على استضافتها، واعتبرت أن التحرش الإلكتروني بالمرأة موضوع واقعي، ويجب نشر التوعية في المدارس والمنازل والمجتمع ككل، من أجل الحد منه وخاصة بعد تسجيل حالات انتحار في دول عدة نتيجة هذا التحرش.

ولفتت عون إلى أن هناك ثلاثة أنواع من التحرش، وهي التحرش اللفظي، والتحرش البصري، والتحرش بالإكراه، أي الابتزاز، مشيرة إلى أن هناك شخصيات متعددة للمتحرش والمتحرش بهن، ودوافع شخصية ومجتمعية متنوعة.
   
 وشددت على أهمية دور المدارس والجمعيات والاسرة في التوعية.
وعرضت للمضاعفات الإجتماعية والنفسية للتحرش، وتأثيراته التي تؤدي إلى الانتحار، مشددة على أهمية المواجهة المجتمعية، ومعرفة حدود استعمال الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، والحذر في استخدامها.

 مداخلات
بعدها كانت مداخلات لعدد من المشاركين حول الخطوات الواجب اتباعها لعدم التعرض للتحرش الالكتروني، فضلا عن الشق القانوني المتعلق بهذا الموضوع.