عبدالله يلتقي محافظ جبل لبنان: توافق على استمرار التواصل

الأنباء |

التقى محافظ جبل لبنان القاضي محمد مكاوي، في مكتبه في سراي بعبدا، عضو "اللقاء الديمقراطي" النائب بلال عبدالله يرافقه رئيس بلدية كترمايا  يحيى علاء الدين الذي أبلغه "تقدير الحزب الاشتراكي و"اللقاء الديمقراطي" لجهوده وشفافيته ونظافة كفه".

واثر اللقاء الذي استغرق قرابة ساعة ونصف ساعة، قال النائب عبدالله: "تشرفت اليوم بإسم "اللقاء الديموقراطي" بزيارة  سعادة محافظ جبل لبنان الصديق محمد مكاوي، وتداولنا معه بعض الشؤون الانمائية والخدماتية والامنية في جبل لبنان وخصوصا في الشوف. ولمسنا حرص سعادته على حماية استقرار المنطقة، والعمل على التهدئة بكل الوسائل المطلوبة، وتحقيق الخدمات الانمائية ودعم البلديات والمؤسسات الاهلية الموجودة في جبل لبنان والشوف والاقليم".

وأضاف: "تطرق اللقاء الى الالتباسات التي ظهرت في بعض المواقف الاعلامية تجاه سعادة المحافظ. وتم توضيح كل الامور، ونعلن اننا نقف الى جانبه في كل المهمات والجهود التي يقوم بها ويبذلها في سبيل الادارة اللبنانية ومحافظة جبل لبنان". 

وتابع: "نثني موقف المحافظ بأن تكون المحافظة على مسافة واحدة من المواطنين كافة وهو ما يريحنا"، لافتا الى ان "المحافظ مكاوي يسعى الى ان تعمل كل القرى والبلديات والمؤسسات بالطريقة الادارية والقضائية والامنية المطلوبة".

واشار الى انه "تم التوافق على استمرار التواصل بيننا والتعاون في شتى المجالات بما يعنينا كنواب في الشوف وكلقاء ديموقراطي وما يعني المحافظ ايضا من مهمات مولجة به قانونا وحكما".

وختم: "لمسنا من سعادته عطفا خاصا تجاه اهالي جبل لبنان والشوف".

من جهته، اكد المحافظ مكاوي ان "المحافظة حريصة على تسهيل امور المواطن في اي منطقة من جبل لبنان، من دون اي تفرقة او تمييز".