عبدالله: التواصل بين "التقدمي" و"المستقبل" لم ينقطع يوماً

الأنباء |

أكّد عضو «اللقاء الديموقراطي» النائب بلال عبد الله لـ«الجمهورية» أنّ لجنة المال والموازنة «تجري دراسة معمّقة، جدّية وموضوعية لمشروع الموازنة». 

وفصل عبدالله بين مشروع الموازنة «المطروح» للدرس وبين تقييم «اللقاء الديموقراطي» لهذا المشروع، متسائلاً عن «الدور والرؤية الاقتصادية والاجتماعية التي تحملها هذه الموازنة»، واصفاً اياّها بـ «موازنة الممكن». ولفت الى تقديم «اللقاء» مجموعة مقترحات جديدة «لجعلها موازنة أكثر عدالة وأقلّ كلفة على الناس». 

وفي سياق منفصل، قلّل عبدالله من أهمية الخلاف بين الحزب «التقدمي الاشتراكي» وتيار «المستقبل» واعتبره «خلافاً في وجهات النظر حول بلدية شحيم. أمّا سياسياً، فإنّ خلافنا مع «المستقبل» هو على ماهية ادارة البلاد»، مؤكّداً أنّ «خطوط التواصل لم تنقطع يوماً بين الجانبين».