تركيا تستعد لعقوبات أميركية محتملة بسبب أنظمة إس-400

وكالات |

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إن تركيا تستعد لعقوبات أميركية محتملة بسبب صفقة شراء أنظمة الدفاع الروسية إس-400، رغم أنه قال إنه يلمس تحسنا ما في المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن شراء المقاتلات الأميركية إف-35.
 
وتركيا والولايات المتحدة على خلاف بشأن قرار أنقرة شراء أنظمة إس-400 التي لا يمكن دمجها في أنظمة حلف شمال الأطلسي. 

وتقول واشنطن إن هذه الخطوة ستهدد دور أنقرة في تطوير مقاتلات إف-35 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن.

من جهته، ندد الكرملين بما سماه المهلة التي منحتها الولايات المتحدة لتركيا لإلغاء صفقة إس-400، ووصف ذلك بأنه "غير مقبول".

 وكان تقرير على قناة (سي.إن.بي.سي) قد ذكر أن واشنطن منحت تركيا أسبوعين لإلغاء صفقتها مع روسيا وشراء أنظمة باتريوت وإلا تم استبعادها من برنامج المقاتلات إف-35 وتعرضت لعقوبات أميركية.

مسؤول تركي: أردوغان قد يجتمع مع ترامب قريبا

الى ذلك، أعلن مسؤول تركي بارز  إن الرئيس رجب طيب أردوغان والرئيس الأميركي دونالد ترامب قد يعقدان قريبا اجتماعا إما في تركيا أو على هامش قمة مجموعة العشرين في اليابان الشهر المقبل.

واشار المسؤول الى ان اردوغان دعا ترامب لزيارة تركيا وإن هناك "مؤشرات إيجابية" على أن الرئيس الأميركي سيقبل الدعوة.