Advertise here

"التقدمي" يدعو لعدم التلهّي بالمزايدات: الترسيم ليس تطبيعاً... لاستثمار الإنجاز وحماية حقوق الأجيال

12 تشرين الأول 2022 15:53:10 - آخر تحديث: 20 تشرين الأول 2022 15:44:19

صدر عن الحزب التقدمي الإشتراكي البيان التالي:

مع بلوغ اتفاق ترسيم الخطوط البحرية مراحل التوقيع النهائية، بما يعنيه ذلك من تحقق إنجاز أساسي يضمن للبنان البدء الفعلي بعملية استخراج ولاحقاً استثمار ثروته من الغاز والنفط، فإن الحزب التقدمي الاشتراكي يثمّن فوق كل الاعتبارات وحدة الموقف اللبناني من جهة، والجهود الدبلوماسية والتفاوضية من جهة ثانية معطوفة على عناصر القوة، التي أدت جميعها إلى الحفاظ على حقوق لبنان واللبنانيين بوجه الطمع التاريخي للعدو الاسرائيلي.

ويؤكد الحزب التقدمي الاشتراكي أن هذا الاتفاق بما فيه من بنود لا يعني على الإطلاق الخروج من هدنة العام 1949 التي أوقفت القتال ليس إلا، وأبقت لبنان بحالة حرب مع العدو الإسرائيلي، وهو لا يشكّل بأي حال من الأحوال دخولاً في مسار التطبيع مع العدو.

وبدل التلهي في بعض المزايدات حول هذا الموضوع، يحث الحزب التقدمي الاشتراكي كافة القوى السياسية والجهات المعنية الى الشروع في العمل الجاد والحثيث لأجل استثمار هذا الإنجاز من خلال إنشاء شركة وطنية ذات طابع مستقل تدير هذا القطاع ضمن إطار القانون والشفافية التامة وبعيداً عن السمسرات والصفقات، بالتوازي مع تفعيل عمل الهيئة الناظمة لقطاع النفط، وتأسيس صندوق سيادي يحمي حقوق الاجيال المقبلة في هذه الثروة الموعودة.