"الانباء" تواكب قضية توقيف رشيد جنبلاط... و"التقدمي" يتحرك

الأنباء |

متابعة لقضية توقيف الناشط رشيد جنبلاط من قبل جهاز أمن الدولة على خلفية فيديو نشره على وسائل التواصل الإجتماعي، علمت "الأنباء" أن الحزب التقدمي الإشتراكي يتابع مجريات التحقيق.

وتشير المعلومات الى أن المحامي نشأت الحسنية يواكب القضية بتكليف من الحزب لإخلاء سبيل جنبلاط في أقرب وقت ممكن.

وتم توقيفه في قصر عدل بعبدا حيث كان يتواجد لحضور جلسة امام القاضي المنفرد الجزائي الرئيسة غادة عون بدعوى سابقة مقامة من الوزير جبران باسيل.

أوساط متابعة جددت تأكيد موقف الحزب الثابت لناحية إلتزام حرية الرأي والتعبير في إطار النظام الديمقراطي اللبناني بما يتماشى مع موقفه التاريخي في هذا المجال.