بشارة الاسمر: الاعتداء على نقابيين في القطاع الصحي سابقة خطرة ومدانة

14 حزيران 2022 22:40:24

رأى رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان بشارة الأسمر في بيان أَن "الاعتداء على نقابيين في القطاع الصحي سابقة خطرة، على رغم معاناتهم المريرة في أجورهم وأكلاف انتقالهم من العمل واليه، ومن طبيعة عملهم وإدارة السلطات المعنية آذانها لمناشداتهم، بتطبيق القوانين عليهم أسوة بموظفي القطاع العام ومنها قانون السلسلة والتدرج والمساعدات الاجتماعية المقررة من الحكومة".

وأضاف: "ها هم نقابيو وموظفو هذا القطاع يتعرضون من بعض مديري المستشفيات الحكومية أو أزلامهم لاعتداءات جسدية غير مسبوقة في أي من القطاعات، لا لسبب سوى المطالبة بحقوقهم المشروعة والتي أقر بها المسؤولون أساسا!".

وتابع: "قبل خمسة أيام وفي منتصف النهار، جرى الاعتداء بالضرب المبرح على الدكتور علي مدير الموارد البشرية في مستشفى النبطية الحكومي ورئيس اللجنة النقابية وقبلها بحوالي عشرة أيام تقريبا تعرض مدير مستشفى بنت جبيل الحكومي أيضا لمسؤولة اللجنة النقابية الممرضة فاطمة يحيي أمام باب المستشفى لأنها طالبت بحقوقها وحقوق زملائها".

وأكد الأسمر: "إنني باسم الاتحاد العمالي العام في لبنان الذي شارك هذه الفئة من العاملين تحركاتهم وتبنى مطالبهم، أستنكر أشد الاستنكار هذه الممارسات الظلامية والفوقية، ونعلن إدانتها ونطالب بإنزال أقسى العقوبات في حق المعتدين والمتاورطين والمذنبين أيا كانت رتبتهم وندعو الى إحالتهم الى اللجان التأديبية المعنية والتفتيش المركزي لكي ينالوا جزاءهم العادل".