كيف نحمي أولادنا؟ ندوة لـ"النسائي التقدمي" في البنّيه

الأنباء |

 

نظم الإتحاد النسائي التقدمي هيئة منطقة الغرب - فرع البنيه، ندوة تثقيفية توعوية في قاعة المعلم الشهيد كمال جنبلاط في البنيه بعنوان: ''كيف نحمي اولادنا من التحرش - من الألعاب الإلكترونية - من تداعيات الطلاق؟''، حاضر فيها الأخصائي في علم النفس وإدارة المشاعر  ربيع حوراني المصري،
وحضرها  مفوضة الشؤون النسائية في الحزب التقدمي الاشتراكي رئيسة الإتحاد التقدمي منال سعيد، مفوض المعلوماتية في الحزب فراس ابو شقرا،  مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد فريال المغربي يحيى، وكيل داخلية الغرب بلال جابر، مسؤولة هيئة منطقة الغرب في الإتحاد هنادي الحلبي، معتمد الحزب نجا ملاعب، رئيس بلدية البنيه المهندس شادي يحيى، مختار البنيه شوقي حسن، 
قيادات حزبية وممثلو منظمة الشباب التقدمي وجمعية الكشاف التقدمي، 
ممثلو الجمعيات والاندية في البنيه وجوارها، رؤساء بلديات ومخاتير، فعاليات، وحشد من الحضور.

الحلبي
بعد النشيد الوطني، رحبت  مسؤولة فرع البنيه في الاتحاد عبير حمزة بالحضور و ابرز ما جاء في كلمتها أن السادس من كانون  ميلاد فكر وانبثاق نور . مولد رجل اعطى للوطنية بعدها الوطني وللسياسة بعدها الاخلاقي . ومن اقواله :لا ميزة لامرء على اخر الا ميزة المعرفة والنشاط . وان المرأة هي نصف المجتمع لأنها المسؤولة عن تنشئة اطفال الغد وتربية اجيال المستقبل .

حوراني
وفي كلمته، ناقش حوراني القضايا المطروحة في عنوان الندوة.
في قضية التحرش، شدد على اهمية تعريف الطفل على المناطق الحميمية وتوعيته حول ضرورة احترامها وحمايتها، وقال: اعرفوا اين اولادكم ومع من في كل وقت.
في قضية الألعاب الإلكترونية، قال: لا تحولوا الواقع الى واقع لا يطاق_هروب. ونصح بضرورة تنمية  هوايات واهتمامات مفيدة واهمية تشجيع الاولاد على بناء العلاقات الإجتماعية الصحية.
اما في قضية الطلاق، فشدد حوراني على  اهمية تحضير الاولاد للطلاق. وقال: تعاملوا مع بعضكم بقبول و مع اولادكم بمسؤولية.
و توسع في كل نقطة من هذه النقاط فاسحاً المجال للنقاش.
بعدها اجاب حوراني على اسئلة الحضور وسط تنوع في الاسئلة وطرح الهواجس، حيث لاقى موضوع الندوة اهتماماً كبيرا.