توزيع مئة وأربعون منحة دراسية بحضور ممثل عن شهيّب

17 أيار 2022 14:24:10 - آخر تحديث: 17 أيار 2022 15:12:47

بدعوة من رابطة أصدقاء وخريجي الجامعة اللبنانية في الجبل، أُقيم في كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال في عاليه حفل توزيع مئة وأربعون منحة دراسية على الطلاب في الفروع الأربعة المنتشرة في الجبل. 

حضر الحفل النائب أكرم شهيب ممثَّلاً برئيس رابطة الخريجين، الدكتور هشام عجيب، مدير كلية العلوم الاقتصادية إدارة الاعمال الدكتور عارف مهنا، وأعضاء الرابطة: مدير ثانوية العبادية حاتم الحكيم، مدير معهد NBC باسم سليم، الدكتورة رامونا الدنف، رجا العريضي، رئيسة جمعية سيدات الجبل إخلاص المغربي، وأعضاء الجمعية: رئيس رابطة العمل الاجتماعي المهندس رائد الريس، ممثّلة وزارة الشؤون الاجتماعية أميرة ناصر الدين، والسيدة عليا ناصر الدين، والدكتوره سحر نصر، دينا عطالله القاضي، كمال حمدان، حمود حميدان، عماد أبو ضرغم، فادي الشامي، وممثّلو الجمعيات وفعاليات أهلية واجتماعية. 

 بداية تحدّث حاتم الحكيم مرحباً بالحضور ومنوهاً بدور الجامعة في نشر العلم والمعرفة، وتحدّث عن دور رابطة الخريجين وما تقوم به من جهد من أجل تأمين ما عجزت عنه الدولة، وشكر كل الجمعيات المساهمة في هذه المنح.
ثم كانت كلمة لمدير الفرع الرابع في عاليه الدكتور عارف مهنا، الذي بدوره شكر رابطة الخريجين ورئيسها الدكتور هشام عجيب، منوّها أنّه صاحب المفاجئات التي تأتي بالخير على الطلاب والجامعة، وشكر الجمعيات المساهمة، وتحدّث عن وضع الجامعة اللبنانية في ضوء المستجدات التي أثّرت سلباً على المسار التعليمي في الجامعة.

ثم تحدّثت رئيسة جمعية سيدات الجبل إخلاص أبو حسن المغربي التي قدّمت حوالي ثلاثين منحة دراسية باسم جمعية سيّدات الجبل، وقالت إنّ الجمعية ستقف مع الطلاب كما كانت منذ سبع سنوات حتى اليوم، وستتابع دعم مسيرة التربية والتعليم، والتي تشكّل صلب أهداف الجمعية. 

ثم تحدثت الدكتورة مايا باسم رابطة العمل الاجتماعي، وتحدثت عن دور الرابطة في دعم محدودي الدخل من الطلاب، وقالت إنّ من أسّس رابطة العمل الاجتماعي هم الطلاب أمثالكم، وكان هدفهم مساعدة طالبي العلم في الظروف الصعبة، وقدمت 20 منحة دراسية عن روح المرحومة رانيا الريس، زوجة الأستاذ رامي الريس.

بدوره، الدكتور جعفر عبد الخالق شكر كل من ساهم في مساعدة الطلاب في هذه الظروف الصعبة، وقدّم باسم المرحوم الأستاذ كمال الاحمدية 7 منح دراسية للطلاب المتفوقين في الجامعة. 

وختم الدكتور عجيب بكلمة قال فيها: "إنّنا نشق الظلام بوميضٍ من النور لينبثق الفجر، ونفتش في دفاترنا عن أحلامٍ حققنا منها البعض وأخفقنا في تحقيق بعضها، لذلك نسعى، ونساهم، وندعم طلاب الجامعة اللبنانية من أجل إكمال مسيرة العلم والمعرفة، وكان الدور الأساسي إبراز أهمية خريج الجامعة اللبنانية، جامعة الصامدين في أرضهم، والمدافعين عن وطنهم".

 أضاف: "الشكر الأول إلى الطلاب الذين يكافحون ويناضلون من أجل تحصيل العلم في هذه الأوقات الصعبة ولقبولهم المنح، معتبراً أنّهم أتاحوا للمساهمين الفرصة لعمل الخير، متوجهاً بالشكر إلى  رئيس اللقاء الديمقراطي، النائب تيمور جنبلاط، على كل المساهمات التي يقدمها من منح وتقديمات ودعم، وإلى النائب أكرم شهيب، وللدور الذي يقوم به في دعم فروع الجامعة اللبنانية في الجبل، والمتابعة الدائمة لرابطة الخريجين، كما وشكر جمعية سيدات الجبل على المثابرة والإصرار من أجل دعم الجامعة اللبنانية، ورابطة العمل الاجتماعي ورئيسها رائد الريس، والمساهمين مستشار رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي رامي الريس، الدكتور وسيم السيّد، والشيخ جمال الجوهري، والشيخ أنور أديب أبو الحسن، والشيخ كميل سري الدين، والدكتورة لانا غريزي.

كما وتوجّه عجيب بالشكر إلى مدير الجامعة، الدكتور عارف مهنا، وإلى المدراء السابقين، وإلى مدير شؤون الطلاب، الأستاذ نسيب أبو فراج، فقال: "لا يمكن في هذه الظروف أن ننسى الجامعة اللبنانية، لذلك نقدّم باسم الرابطة مبلغ 12 مليون ليرة إلى كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال- الفرع الرابع، ومبلغ أربعة ملايين إلى كلية الصحة في عين وزين.

وختم اللقاء بتوزيع المنح على الطلاب.