عبدالله: فريق الممانعة يحاول تطويق وتطويع جنبلاط والتقدمي

13 أيار 2022 02:09:18 - آخر تحديث: 13 أيار 2022 02:14:32

أكّد عضو كتلة  اللقاء الديمقراطي والمرّشح عن المقعد السني في دائرة الشوف- عاليه النائب بلال عبدالله أنَّ "الفريق المقابل يحاول تطويع وتطويق القوى السيادية ومنها وليد جنبلاط والتقدمي الذين في مواجهة مباشرة مع هذا المشروع، إذ إنَّ هذه المواجهة كانت موجودة في السابق وستستمر".

وشدّد عبدالله في حديث للـ"أم تي في" على أنَّ "الأولوية القصوى اليوم هي للتعافي الاقتصادي وإعادة لبنان إلى المجتمع الدولي"، لافتاً إلى أننا "نخوض المعركة الانتخابية تحت شعار "عدم تغيير هوية البلد ووظيفته وكيانه"، محذراً من أنَّ "إذا كان المطلوب الالتحاق بمحور ذات طابع شمولي فسنواجه ديمقراطياً، إذ إنَّ جوهر صراعنا المحافظة على الطائف وتطويره".

ورأى أنَّ "ما يُسمى بسرايا المقاومة هو اختراق للساحات، خصوصاً ان لا ضرورة لهذه السرايا في العمل بمناطقنا".

واستطرد: "أفهم عملهم بمواجهة إسرائيل ولكن ليس التقدمي والقوى السيادية".

ورداً على سؤال، أكّد عبدالله أنِّ "جو إقليم الخروب وطني ومهما حاول فريق الممانعة اختراق هذه الساحة فلن ينجح"، مضيفاً "أهل الإقليم الشرفاء هم كُثر وسيصوتون لسعد الدين الخطيب ومروان حمادة".