تسليم "مناديل الشارة الخشبية" في الكشاف التقدمي

الأنباء |

أقامت جمعية الكشاف التقدمي في المدينة الكشفية – عين زحلتا حفل تسليم "مناديل الشارة الخشبية" للقادة الذين أنهوا الدراسة التحضرية والعلمية. 
حضر الحفل عضو اللقاء الديمقراطي النائب هادي أبو الحسن ممثلاً رئيس اللّقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط، أمين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي ظافر ناصر، وعدد من أعضاء مجلس القيادة والمفوضين ووكلاء الداخلية والمعتمدين ومسؤولات في الإتحاد النسائي التقدمي، بالإضافة الى حشد من الأهالي أصدقاء الجمعية والكشفيين.

ابو الحسن أكّد على أهمية استمرار الجمعية وتجذرها وتمسكها أكثر بالمبادئ في زمن التخلي والتخاذل، وقال المطلوب منا جميعاً أن نمضي قدماً بثبات وبرقيّ وبإصرار في الدرب الشاق والطويل. وتوجه الى الكشفيين بالقول أمامكم الكثير من التحديات، وتبقى جمعية الكشاف التقدمي هي العلامة الفارقة في هذا الزمن الصعب وبارقة الأمل في هذا النفق المظلم، على أمل أن نعبر معكم ومع كل منظمات الحزب الى المستقبل الواعد والى الفجر الجديد.
بدوره حيّا ناصر القادة الكشفيين الحاليين والقدامى، مؤكداً أن وجودنا هنا يجسد هذا الأمل الكبير بجمعية الكشاف التقدمي، فهي تشكل جزءا من رهان الحزب على استمرار هذه المسيرة في المستقبل، وعلى ثباتها ونجاحها. 
اضاف الجمعية واحدة من المؤسسات التي يقوى بها الحزب بشاباتها وشبابها الذين يبرهنون أننا موجودون وسنبقى موجودين في هذا الزمن الصعب". 
وشكر ناصر الأهالي على ثقتهم بالجمعية، وكذلك وكلاء الداخلية على تعاونهم معا لتوسيع إنتشارها.

وفي الختام تمّ تقليد "مناديل الشارة الخشبية" للقادة الذين خضعوا للدراسات التي نظمها إتحاد كشاف لبنان (قائد وحدة كشفية – مساعد قائد تدريب – قائد تدريب). ثم جال الجميع في المخيم وتناولوا الغداء مع المشاركين.