سلسة لقاءات لبرّي في عين التينة.. واجتماع لـ "التنمية والتحرير"

28 آذار 2022 15:36:06

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة وزير الصحة الدكتور فراس الابيض، حيث تمّ عرض للاوضاع العامة لاسيما الوضع الصحي والدوائي.

بعد اللقاء قال الابيض :" تشرفت بزيارة دولة الرئيس نبيه بري ووضعته في تطورات الوضع الصحي في لبنان وخاصة بعد الزيارات التي قمنا بها الى الخارج خلال الاسبوعين الماضيين كان مزيدا من الدعم للقطاع الصحي القائم في لبنان. وأخبرت دولة الرئيس ان هناك موجة تعاطف كبيرة مع لبنان خاصة من أشقائه العرب ومن الاصدقاء الدوليين وهذا الامر ان شاء الله سوف يثمر عن مشاريع عدة سواء بإستكمال المشاريع التي نقوم بها في وزارة الصحة او مشاريع جديدة".
 
وأضاف :وضعت الرئيس بري أيضا في أجواء زيارتي الى دولة قطر خاصة لتأمين مادة المازوت للمستشفيات الخاصة وموضوع مراكز الرعاية الأولية، إضافة الى مشاريع مع الهلال الأحمر القطري. كذلك أيضا هناك مشاريع نعمل عليها مع منظمة الصحة العالمية وأيضا مشاريع التعاون مع عدد من الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة لإقامة مشروع لدعم للقطاع الصحي في لبنان".
 
وتابع :" كان هناك حديث عن الموضوع الصحي بشكل عام في لبنان وخاصة تلك التي تهم المواطن لاسيما في موضوع الدواء والصناعة الدوائية والرئيس نبيه بري داعم اساسي لهذا الموضوع. فالصناعة الدوائية تساعدنا جدا في موضوع الدواء وأيضا يساعد في إيجاد فرص عمل ويسهم في إدخال عملة صعبة الى لبنان ، كما تطرقنا الى موضوع المستشفيات الحكومية وخطة الوزارة تقوم على المزيد من الدعم للمستشفيات الحكومية".
 
وختم الابيض :" في موضوع "كورونا" الحمد لله نحن نشهد انخفاضا في عدد الإصابات وهذا سوف يدفعنا الى تخفيف بعض الإجراءات ولكن مع التشديد على ضرورة التلقيح".
 
السفيرة الفرنسية

كما إستقبل بري السفيرة الفرنسية لدى لبنان آن غريو حيث تم عرض للاوضاع العامة والعلاقات الثنائية بين البلدين.
 
والتقى بري وزير الخارجية والمغتربين عبد الله بو حبيب وبحث معه في المستجدات السياسية والأوضاع العامة.
 

كتلة التنمية والتحرير
وبعد الظهر، ترأس بري الإجتماع الدوري لكتلة "التنمية والتحرير"، في  حضور الاعضاء.
 
وبعد الإجتماع صدر عن الكتلة بيان تلاه النائب ايوب حميد وجاء فيه : 

"عشية حلول شهر رمضان المبارك تتوجه الكتله من اللبنانيين بعامة والمسلمين بخاصة بأحر التهاني، متمنية ان يكون هذا الشهر الفضيل بما يمثل من قيم إيمانية وانسانية محطة نستلهم فيها جميعا قيم التكافل والصبر والصمود والتعاون خاصة في هذه المرحلة الراهنة، وفي هذا الإطار تدعو الكتلة الحكومة من موقعها كسلطة تنفيذية  والوزارات المعنية والهيئات الرقابية والقضائية والاجهزة المختصة الى تحمل مسؤولياتها كاملة في مكافحة الإحتكار والمحتكرين للسلع الغذائية والمواد الأولية التي تلامس لقمة عيش المواطنين.
 
وحول إستحقاق الانتخابات النيابية، تجدد "الكتلة" دعوتها اللبنانيين وبخاصة جماهيرها في كافة المناطق اللبنانية الى أوسع مشاركة في هذا الإستحقاق المهم بتاريخ لبنان وذلك وفاقا للقواعد والأسس التي تضمنها إعلان دولة الرئيس نبيه بري عن البرنامج الإنتخابي  للوائح التنمية والتحرير بتاريخ الرابع عشر من أذار.
 
 وفي الشأن التشريعي، تؤكد الكتلة موقفها الثابت والرافض بالمطلق لأي قانون لا يضمن حقوق المودعين كاملة في المصارف وعدم المساس بها تحت اي عنوان من العناوين.
 
كما ناقشت الكتلة شؤونا تشريعية واتخذت بشأنها القرارات الملائمة".