حديفة: لا يمكن القبول بالمنطق التخويني والاستقوائي.. وسنخوض الإستحقاق الإنتخابي بشكل ديمقراطي وسلمي

25 شباط 2022 12:01:39

شدد مفوض الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي صالح حديفة على أنه "لا يمكن على الإطلاق القبول في لبنان بالمنطق التخويني والاستقوائي على الجميع"، مشيرًا الى التصريحات التي أطلقها مسؤولون من حزب الله مهدّدين فيها "بكنس" اللبنانيين الذين يخالفونهم الرأي، أو التي يصفون فيها الانتخابات "بحرب تموز جديدة" مخوّنين بذلك كل من ليس معهم.

وفي حديث الى اذاعة "صوت لبنان"، قال حديفة: "حقنا أن نتمسك بهذا التنوع الذي يشهده لبنان منذ نشأته، وأن يكون لكل منّا توجهه ضمن الاطار التعددي في الوحدة اللبنانية المتكاملة"، مشيرا في الوقت نفسه الى رفض الحزب التقدمي أن تجره هذه المحاولات الجارية إلى أي توتر بالمعنى المباشر للكلمة، وأضاف: "نحن نريد أن يُخاض الإستحقاق الإنتخابي بشكل ديمقراطي سلمي وطبيعي، وأن نترك الأمر للبنانيين بكل سلمية أن يذهبوا يوم الاقتراع لوضع أصواتهم في الصناديق وتقرير من يريدون أن يمثلهم في البرلمان".

وردا على سؤال، قال حديفة: "التواصل قائم مع الرئيس نبيه بري ،لكن للإعتبارات الموضوعية والموضعية هناك تفاهمات انتخابية مختلفة ينسجها الحزب التقدمي الاشتراكي عن تلك التي تنسجها حركة أمل في مناطق انتشارهما ضمن بعض الحسابات التي تحكم العملية الانتخابية، ولكن ذلك لن يعني على الاطلاق انقطاع التواصل السياسي مع الرئيس نبيه برّي".