تقدّم على خط استجرار الكهرباء من الأردن... والتوقيع غداً

25 كانون الثاني 2022 19:09:37

استقبل وزير الطاقة والمياه وليد فياض وزير الكهرباء السوري غسان الزامل عند معبر المصنع - جديدة يابوس على الحدود اللبنانية السورية، على أن يستقبل عند الساعة السادسة مساء اليوم وزير الطاقة والثروة المعدنية في المملكة الأردنية الهاشمية على مطار رفيق الحريري الدولي، حيث سيتم التوقيع عند الساعة العاشرة من صباح يوم غد الأربعاء في وزارة الطاقة والمياه، على عقد تزويد لبنان بالكهرباء بين الأردن ولبنان واتفاقية عبور الطاقة بين لبنان سوريا والأردن. 
 
وفي السياق، قال فياض خلال استقباله نظيره السوري: "مسرورون لأننا سنوقع غداً اتفاقية تمرير الطاقة من الأردن إلى لبنان عبر سوريا، ولو كانت التغذية ستزيد ساعتين ونصف ولكن في هذه الظروف هذه الزيادة هي موضع تقدير وتؤثر إيجاباً، وسنعمل على زيادة ساعات التغذية لكي نستطيع أن نؤمن للشعب اللبناني حقوقه لأنها من أبسط الحقوق، من ناحية أخرى هناك موضوع علاقة استراتيجية للأخوان العرب، بحيث العلاقة مع الأردن وسوريا، ولولا هذه اللحمة العربية ما كنا سنقدر على بناء مؤسساتنا، واقتصادنا ومجتمعنا. وفي شق الكهرباء لقد اتممنا المشروع من الناحية الفنية، لكن يبقى الشق التمويلي، والأمور القانونية سوف ننهيها، وسيوقع المدراء العامون عقدي الكهرباء والتزويد والعبور غداً الأربعاء". 
 
وتابع: "أما في ما يخص الغاز، المواضيع التجارية أنهيناها، تبقى بعض التفاصيل على العقد بالنسبة لموضوع وصول الغاز وعبوره، هناك مبادلة أو مشاركة sharing وهي مسؤولية إخواننا في مصر لإيصال الغاز إلى لبنان، وهذا التفصيل نعالجه ولن يأخذ الكثير من الوقت، ولكن يبقى موضوع الموافقة النهائية بالنسبة للتمويل من البنك الدولي التي سيطرحها على مجلس إدارته، وطبعاً ألا يكون هناك تداعيات سلبية من القوانين المرعية الإجراء التي تهمهم في مصر. والمفروض أن نكون استطعنا تأمين زيادة الـ450 ميغاوات  من الغاز المصري عبر الأردن وسوريا".
 
وأشار إلى أن "هذه العقود التي نمضي فيها، حسب ما فهمنا من الإدارة الأميركية، ليست معنية وليس هناك تداعيات من قانون قيصر عليها". 
 
بدوره، قال الزامل: "عملنا كل ما في وسعنا لإنجاز هذا الاتفاق مع لبنان والأردن. في 29 /12 أنهت ورشات وزارة الكهرباء كافة الأعمال التي وعدنا أن تكون جاهزة قبل نهاية العام الماضي ولقد أبرقنا إلى زملائنا في الأردن أن ورشتنا انتهت من كافة أعمال إعادة تأهيل هذا الخط، وحالياً نحن جاهزون وطبقنا الاختبار على أجهزة نقل الإشارة، مع تواجد الإخوة الأردنيين الذين اطلعوا على جزء جيد من الأعمال".