اجتماع تدبيري في محمية الشوف لحماية المياه الجوفية في المنطقة

الأنباء |

وسط التغير المناخي الراهن وأثره على الثروة المائية الموجودة في لبنان ومحيط محمية أرز الشوف، وبالتزامن مع سعي المحمية لايجاد الحلول المناسبة والتي بدأت بمشروع تقييم المياه الجوفية، بالتعاون مع شركة نستلة و Antea Group، عُقد بهذا الصدد إجتماع في بيت المحمية في معاصر الشوف بمشاركة السيدة نورا جنبلاط، وممثلين عن وزارة الطاقة والمياه، ومصلحة الابحاث العلمية والزراعية، وشركة مياه نستلة، عدد من الخبراء والمتخصصين، الى جانب رئيس لجنة المحمية شارل نجيم، وعدد من رؤساء البلديات والمخاتير والتعاونيات الزراعية وممثلين عن المدارس.

وبعد استعراض الوقائع أُعلن عن تشكيل لجنة متابعة تتولى خارطة طريق لإدارة المياه المتكاملة في الحوض الغربي لجبال الشوف، استكمالاً للدراسة التي أعدت سابقا من قبل الشركة، والتركيز على تقييم المياه في محمية أرز الشوف والموارد المائية ضمنها والجبال المحيطة، باعتبارها واحدة من أهم النقاط لتأمين المياه العذبة في لبنان والشرق الاوسط. ودراسة توصيات حول كيفية إدارة هذه الموارد على نحو مستدام على الرغم من الصعوبات في قطاع المياه في لبنان من جهتي البنية التحتية والأدارة.

والقيت كلمات ترحيبية من رئيس لجنة المحمية نجيم، وقدم مدير المحمية نزار هاني عرضاً حول أهمية " إصلاح المشاهد الطبيعية للغابات .". ثم كلمة السيد أسعد سعادة من شركة مياه نستلة مستعرضا الدراسة، وكلمة ممثلة وزارة الطاقة والمياه سوزي حويك التي أبدت "إستعداد الوزارة لتقديم الدعم للمحمية ولهذا المشروع". 

بعدها كانت جلسة حوارية حول أهم الاهداف والتدابير الواجب إتخاذها للتخفيف من هدر المياه وطرق المحافظة عليها. كذلك إتُفق على تأليف لجنة مساندة لإدارة متكاملة للمياه مؤلفة من المشاركين في اللقاء.