"مرصد مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية".. الأكثر واقعية في تقدير الأحوال الجوية

19 كانون الثاني 2022 23:32:38

مع تعدد المراصد الجوية وكثرة الراصدين للمتغيرات المناخية أو المتابعين لحركة المنخفضات الجوية الآتية من القطب الشمالي، ومع التضخيم والتهويل الذي نشهده مع كل موجة برد أو ثلوج، يلفت الإنتباه مرصد مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية.

فالمرصد المذكور يبدو الأكثر واقعية في تقدير الأحوال الجوية. وسنة بعد سنة أثبت أنه الأدق في تقديراته التي تعطي صورة واقعية لحجم المنخفضات، التي غالبا ما تؤدي الى تساقط للثلوج الموسمية العادية، مهما كان مستوى تدنيها. 

في كل فصل شتاء تضج وسائل الإعلام اللبنانية بأخبار الطقس، وبعضها يعمد الى تضخيم التوقعات ويزيد من هولها، لتساهم وسائل التواصل الاجتماعي من جهتها في تعميم الخوف من هذا المجهول الآتي. وحده مرصد مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية يرسم توقعاته بدقة ويقلل من المخاوف، ويحذر متى دعت الحاجة. ومن يتابع الموقع الالكتروني للمصلحة أو التطبيق الخاص به على الهواتف يلفته التعليقات اليومية التي تدحض الشائعات أو ترد على بعض "المتطفلين" في شؤون الطقس، أو المروجين للأخبار الكاذبة. كما يلفت المتابع للموقع ما ينشر من بيانات أو تنبيهات تتعدى العمل التقني للمصلحة الى ما هو أقرب الى الإرشاد والتوجيه ذي الحس الإنساني.

فمع تداعي وانهيار العديد من مؤسسات الدولة، ما زالت هذه المصلحة تقوم بدورها رغم المصاعب التي تمر بها، ليس فقط في مرصدها الجوي، بل في كافة مختبراتها الزراعية. والفضل في ذلك يعود الى إدارة المصلحة وكل العاملين الذين يبرهنون عن مدى المسؤولية والإخلاص في العمل.