بدء المشاورات في بعبدا...وفرنجية يعلن مقاطعته

11 كانون الثاني 2022 13:13:38 - آخر تحديث: 11 كانون الثاني 2022 13:20:01

بدأت لقاءات المشاورات حول الحوار في بعبدا مع رؤساء الكتل النيابية، وشملت اللقاءات رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد، ورئيس "الحزب الديمقراطي اللبناني" النائب طلال أرسلان، ورئيس "تيار المردة" سليمان فرنجية. ويستقبل عون غداً وفداً من "اللقاء التشاوري" والنائب أسعد حردان والنائب هاغوب بقرادونيان والنائب جبران باسيل.
 
وشدّد رعد من بعبدا على أنّ موقف كتلته "كان مؤيداً لدعوة الحوار، وموافقاً على مشاركتنا في الحوار الوطني المقترح"، مضيفاً: "أكّدنا أنّ البلد في زمن الشدّة والضيق هو أحوج إلى عدم الانقطاع من الحوار".
بدوره، قال فرنجية: "نحن موجودون في أيّ يوم يستدعينا الرئيس عون وليس لدينا أيّ مشكلة شخصية معه حتى بالموضوع الاستراتيجي".

وأضاف: "نحن أهل الحوار ولكن أن يكون بين فريقين لا بين فريق واحد. لا نؤيد حواراً للصورة لذا دعينا لهم بالتوفيق، وأيّ قرار يأخذه الفريق الذي يجتمع سنوافق عليه ولن نحضر إلى الحوار من أجل الصورة أي أنّنا لن نشارك".

وتابع فرنجية: "حزب الله لا يعمل سوى للخير بيننا وبين التيار الوطني الحرّ".

من جانبه، اعتبر ارسلان بعد لقاء عون أنّ "ما يحصل جريمة بحق اللبنانيين وهذا الترهل الاقتصادي المالي وفقدان السيطرة على الدولار يحتّم على الجميع تحمّل مسؤولياتهم بشكل أدقّ ومسؤول".

وتابع: "أيّدنا دعوة الرئيس عون للمشاركة في الحوار لإصلاح المواضيع بشكل جدّي".