شيخ العقل التقى ووفوداً وشخصيات... السنيورة: الهاجس الأساسي الحفاظ على العيش المشترك

11 تشرين الثاني 2021 17:00:35 - آخر تحديث: 11 تشرين الثاني 2021 17:11:57

استقبل سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ د. سامي ابي المنى في دار الطائفة – بيروت اليوم، الرئيس فؤاد السنيورة مهنئا بمنصب مشيخة العقل، بحضور عضو المجلس المذهبي ناجي صعب.

وقال الرئيس السنيورة اثر الزيارة: "كانت مناسبة طيبة اعتز بها بان ازور سماحة الشيخ الدكتور سامي ابي المنى عقب انتخابه لهذا المنصب الرفيع والجامع للطائفة ولكل اللبنانيين، والمناسبة هامة حيث استعرضنا الكثير من المسائل التي تهم اللبنانيين وتسهم في التقدم نحو التوفيق في ظل الازمات الكبرى التي يعيشها لبنان والتي تتطلب جهودا استثنائية من اجل التغلب عليها. ولا ننكر عظم هذه المشكلات ولكن أيضا لا يجب ان نيأس من امكاناتنا لاجل التغلب عليها، وان يبقى الهاجس الأساس دائما الحفاظ على الفكرة السامية للعيش المشترك بين اللبنانيين وايمانهم باستمرار وحدتهم بين بعضهم بعضا وايمانهم وعملهم من اجل استعادة الدولة القادرة والعادلة بين جميع اللبنانيين، من اجل ان تكون هذه هي الدولة التي تسعى بما فيه مصلحة اللبنانيين وتمكينهم واقدارهم على التغلب على المصاعب التي يعانون منها".
 
  وأضاف: "اننا ندرك المصاعب الكبرى التي نعيشها ولكن يجب ان يعلم الجميع ان ليس من حلول دون الرجوع الى المبادئ الأساسية والقيم التي نشأ على أساسها لبنان، أكان في العيش المشترك والدولة العادلة والقوية والحريصة على جميع أبنائها واستقلالية القضاء واحترام الدستور والقانون وإدارة صحيحة غير تابعة تحترم أصول الشرعيتين العربية والدولية. هناك العديد من الأمور التي يُخيّل للبعض ان بالإمكان تخطيها وتهميشها، لكن ليس من طريق للحل في لبنان الا في العودة للأصول والقواعد التي تحكم الوجود اللبناني لا سيما في ما يتعلق باحترام وثيقة الوفاق الوطني والدستور اللبناني من اجل مصلحة جميع اللبنانيين".
 
 كما استقبل سماحته وفدا من "المركز الحبري المريمي للحوار الإسلامي المسيحي – مقره الفاتيكان، ضم الاب وسام أبو ناصر، ومستشار الرئيس سعد الحريري للشؤون الإسلامية الشيخ الدكتور علي الجناني والسيد علي قاسم السيد علي، والشيخ عامرزين الدين، والمحامية ساندريلا مرهج والإعلامية الديكو إيليا. وتحدث الاب أبو ناصر، مشيرا الى نشاط الوفد الحواري على مستوى الأديان وتوجهات الكرسي الرسولي بهذا الخصوص عقب وثيقة الاخوة الإنسانية التي وقعها قداسة البابا وسماحة شيخ الازهر في أبو ظبي".
 
  وكانت مناسبة نوّه خلالها شيخ العقل "بكل منتديات الحوار العاملة لاجل الاخوة الإنسانية الحقيقية التي يجب تعزيزها على مختلف المستويات المجتمعية، لا سيما قيم التلاقي والتواصل بين العائلات الروحية لصون وحدة وطننا وعيشه الواحد والمشترك".
 
  كما استقبل سماحته وفدا من "جمعية معا نعيد البناء"، ضم الابوين مارون عطالله وهاني طوق، والشيخين نزيه صعب وسهيل أبو غنّام، والدكتورة كريستيان صليبا، والسيدة جمانة حركة، للتهنئة واستعراض واقع الجمعية وانشطتها.
 
  كذلك استقبل شيخ العقل وفدا من المحامين برئاسة المرشح لعضوية النقابة نديم حمادة، ورافق الوفد المحاميان زياد حمادة وبسام الحلبي. وقد اطلع حمادة سماحته على خطوة ترشحه والدور الوطني الذي تلعبه النقابة راهنا، ناقلا لسماحته أيضا تهنئة لجنة قدامى سيدة الجمهور-اليسوعية.
 
 ومن زوّار دار الطائفة أيضا السيد جعفر فضل الله. والكاتبة والإعلامية نضال شهاب رئيسة تحرير مجلة كل الفصول برفقة نجلها الكابتن الطيار حسن مراد، حيت قدما لسماحته مجموعة من اصدارات الموسوعة السياحية لبنان سياحة لكل  الفصول واعداد من المجلة الثقافية all seasons.
 
  وكذلك وفدا من الجامعة الحديثة للإدارة والعلوم برئاسة رئيس مجلس الأمناء د. حاتم علامة، ضم رئيس الجامعة د. علي شعيب، ومستشار البنك الدولي الدكتور منير حمزة، وعمداء ورؤساء الأقسام ومديرة العلاقات العامة حكمت غانم ضو.
 كما استقبل شيخ العقل وفدا ضم السادة: مارون ناصيف وغنطوس الجميل وزياد راسبيه. ثم الأستاذ رائد شرف الدين والأستاذ انطوان افرام اللذين قدما لسماحته نسخة عن "ميثاق الاخوة المزمع اطلاقه قريبا. وكذلك الاستاذين نبيل يحيى وانيس يحيى. كما استقبل نائب مفوض التربية في الحزب التقدمي الاشتراكي شفيق علوان، وعضو المجلس المذهبي رمزي جمّاز.
 
 وتلقى شيخ العقل اتصالين هاتفيين من الوزير السابق سليم جريصاتي، ورئيس مكتب اليونسكو الإقليمي في بيروت حمد الهمامي.