التقدمي- المتن يُعلن نتائج الأوائل في مسابقة كمال جنبلاط المدنية التقنية

الأنباء |

رعى رئيس اللقاء الديقراطي النائب تيمور جنبلاط ممثلا بمفوض التربية والتعليم في الحزب التقدمي الاشتراكي سمير نجم الإحتفال الذي نظمه مكتب التربية والتعليم في وكالة داخلية المتن لتوزيع شهادات التقدير للثانويات والطلاب المشاركين في المسابقة التربوية التي نظمها بمناسبة ذكرى استشهاد المعلم كمال جنبلاط، والتي جمعت مدارس المتن والجرد وعاليه "العرفان البساتين، العرفان صوفر، والجامعة الوطنية عاليه، مارون عبود عاليه، نجيب صالحة رأس المتن، حسين مسعود بشامون، قرنايل الرسمية، العبادية الرسمية وحمانا الرسمية.

وذلك في الخلية الاجتماعية لبلدة الخريبة/ المتن الأعلى، وبحضور عضو اللقاء الديمقراطي النائب هادي أبو الحسن ممثلا بوكيل داخلية المتن عصام المصري، ورئيس اتحاد بلديات المتن الأعلى،  ممثلا بنائب رئيس بلدية راس المتن رجا بو رسلان، وجمع من مدراء المدارس والطلاب المشاركين بالمسابقة وأهاليهم،  هيئة المتن في الاتحاد النسائي التقدمي، ووكيلي مفوضيتي الثقافة والتربية في "داخلية المتن"، وممثلين عن جمعية الكشاف ومنظمة الشباب التقدمي، ورؤساء بلديات وأندية وروابط وفاعليات روحية واجتماعية.

 بريش 
بعد كلمة ترحيب من المربية صباح بريش قرقوط تناولت فيها تفاصيل إجراء المسابقة المأخوذة من كتاب "ثورة في عالم الإنسان" مؤكدة على ان التصحيح ووضع العلامات تم دون الاطلاع الأسماء التي كُشِفَت مباشرة على المسرح.

وشرحت مضمون المسابقة عن المدنية التقنية وأثر انقيادنا وراءها ومدى امكانية الاستغناء عن مظاهر هذه الحضارة المستوردة، وامكانية التكامل بين الحضارة التقنية ومقياس سلامة الإنسان.

وأعلنت أن هذه المسابقة قد أصبحت سنوية بعد موافقة وزارة التربية عليها. 

المصري
وتحدث مدير متوسطة الخريبة وامين سر المكتب التربوي للتقدمي في داخلية المتن المربي عماد المصري عن فكر المعلم الشهيد كمال جنبلاط الباحث الدائم عن الحقيقة. مشيرا الى ان القطاع التربوي في المتن يحيي ذكرى استشهاده سنويا بعدة نشاطات ثقافية الى جانب الاحتفالات المركزية. وقال: هذه المسابقة الثقافية تضيء على اليسير من فكره وتستظل بالقليل من عمق تجربته الحياتية. 

نجم
وأشار الأستاذ سمير نجم إلى أهمية هذه المسابقة التي تنقل فكر المفكر كمال جنبلاط، الاجتماعي والانساني والسياسي الذي التزمه قولا وفعلا منذ بداية عمله السياسي أخذا على عاتقه أن يكون متواضعا إلى جانب الناس.

وحيا نشاط مكتب التربية للتقدمي في المتن على جهوده وثمن هذه المسابقة التي تساهم في تنمية وابراز قدرات الطلاب التحليلية والكتابية.

وأشاد بنزاهة وزير التربية أكرم شهيب وعمله في الوزارة باهتمام لمصلحة الطلاب والأساتذة في القطاعين العام والخاص. مشيرا لوقوفه الى جانب الاساتذة المتعاقدين برقم وبدون رقم والمستعان بهم، ودعمه للجسم التربوي بما يحمي حقوق المعلمين ويقدر جهودهم، ويضع امامه سلسلة اصلاحات يسعى لتحقيقها لتحديث النهج التربوي بما يتلاءم مع متطلبات العصر وسوق العمل في التعليم الرسمي والجامعي والمهني ومختلف مجالات الحقل التربوي في لبنان.

وشكر لجنة التصحيح المؤلفة من الأساتذة صباح بريش قرقوط وسحر حسان ووسام غازي. ثم وزّع مع "المصري" والقيميين على المسابقة شهادات التقدير للطلاب والثانويات المشاركة.

وبعد كلمة شكر من الطالبة رين ماجد العنداري التي نالت جائزة فن الإلقاء والخطابة في بطولة الدول العربية في شهر ابريل/نيسان 2019، كُشِفَت اسماء الفائزين الخمس الأوائل تباعا عبر فتح خانة الاسم على المسابقة التي فازت تبعا للعلامة الموضوعة عليها، فجاءات النتائج كما يلي: 

-المرتبة الأولى: ثانوية قرنايل - ناديا الداوود.
-المرتبة الثانية: ثانوية حمانا - كرستينا ميناسيان.
-المرتبة الثالثة: ثانوية العبادية - أماني ماضي.
-المرتبة الرابعة: ثانوية العبادية - راما دربو.
-المرتبة الخامسة: ثانوية العرفان صوفر - كريم العنداري.