جنبلاط: لعبة الأمم تضحي بالأكراد مجدداً!

الأنباء |

كتب رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط عبر حسابه على "تويتر": "وها هي المصالح الدولية المتناقضة أحيانا والمتصالحة أحيانا أخرى في لعبة الأمم لتضحي مجدداً بالأكراد وهم الذين في سوريا والعراق قدموا تضحيات هائلة في محاربتهم للدولة الاسلامية. والغريب ان وجود "داعش" لم ينته وقد رأيناهم يتنقلون من هنا وهناك في الباصات المفيمة بحماية النظام السوري".