علماء يحددون مشروبا يقلل من حدوث الالتهابات

21 تشرين الأول 2021 11:56:29

توصل فريق من العلماء الأميركيين إلى أن نوعا من عصير الفواكه قادر على التقليل بشكل كبير من مستويات "الإنترلوكين 6" الذي يعتبر مؤشرا لظهور الالتهابات لدى الأشخاص الأصحاء.

وقد وجد العلماء أن المواد والمركبات الموجودة في عصير البرتقال الطبيعي لها تأثير مفيد على الجسم، وذلك في التقليل من الإجهاد التأكسدي والالتهابات.

هذا وقام باحثون من جامعتي "تافتس" و"جورج ماسون" بمراجعة 21 دراسة شملت 307 بالغين أصحاء و327 بالغا معرضين لخطر الإصابة بأمراض مرتبطة بالالتهابات المزمنة، مثل أمراض القلب والسكري.

أضيفت إلى هذا الملخص نتائج 16 مراجعة منهجية تقيس المؤشرات الحيوية الستة الأكثر شيوعا والمرتبطة بالالتهاب والإجهاد التأكسدي في الجسم، بالإضافة إلى عشر دراسات تحليل تلوي فحصت العلاقة بين استهلاك عصير البرتقال وعلامات الالتهاب أو الأكسدة في البالغين الأصحاء والأفراد المعرضين لخطر الإصابة بأمراض مزمنة.

وخلص الباحثون إلى أن عصير البرتقال الخالي من السكر بنسبة 100% قلل بشكل كبير من مستويات "الإنترلوكين 6" ، وهي علامة معروفة للالتهاب، لدى الأشخاص الأصحاء والبالغين المعرضين للخطر، بالإضافة إلى علامتين إضافيتين للإجهاد الالتهابي والأكسدي.
وربط العلماء التأثير الإيجابي بحمض الأسكوربيك والفلافونويدات الموجودة فيه، وهي مركبات يمكنها تعديل أنظمة الأكسدة والالتهابات في الجسم. تشير بعض الدراسات أيضا إلى الآثار الإيجابية للهسبريدين، وهو مركب حيوي آخر موجود في البرتقال.


 ومن فوائد عصير الليمون الصحية والجمالية فيما يأتي: 


1. تعزيز صحة الجهاز الهضمي

يساهم عصير الليمون في تنظيم عملية الهضم بفضل احتوائه على نسبة عالية من الألياف الغذائية، مما يمكنه من علاج عسر الهضم، والإمساك، والإسهال، ويعزز عمل الأمعاء مما يساعد في الهضم أيضًا.

كما أنه يساهم في علاج اضطرابات المعدة، ويعد مضاد للالتهابات والميكروبات المسببة للمشاكل في الجهاز الهضمي، لذا من أجل الحد من مثل هذه المشكلات، من الضروري وضع جدول زمني لتناول كوب من عصير الليمون كل صباح.

2. تخفيف الوزن

يتميز عصير الليمون باحتوائه على كمية قليلة من السعرات الحرارية، إضافة إلى أن شربه يساهم في تعزيز عمليات الأيض وحرق الدهون في الجسم.


3. الحد من الالتهابات 

يحتوي عصير الليمون على نسبة عالية من فيتامين ج، مما يمنحك المزيد من القوة عند تناوله.

لذا فإن تناوله تناوله يقي من بعض الإصابات الفيروسية التي تشمل الأنفلونزا والبرد ويساعد في التخفيف من أعراضها.

كما أنه يملك خصائص مضادة للجراثيم، ويعمل على تعزيز صحة الجهاز التنفسي، ويقلل من المشاكل التنفسية ويعمل على تهدئة نوبات الربو ويمكنه علاج أمراض أخرى في المسالك البولية. 

4. تعزيز صحة القلب

يساهم عصير الليمون في تعزيز صحة مرضى القلب وتنظيم مستويات ضغط الدم، وذلك بسبب محتواه العالي من البوتاسيوم. 

كما يساهم في تعزيز صحة القلب والشرايين بفضل محتواه من فيتامين ج أيضًا، فهو ضروري لتقليل مستويات الكوليسترول والدهنيات في الدم ومنع حدوث الجلطات والوقاية من السكتة الدماغية وخفض ضغط الدم. 

5. الوقاية من السرطان 

الليمون غني جدًا بالمركبات متعددة الأغراض، مثل: مضادات الأكسدة القوية التي تساعد في الدفاع عن جسمك من هجوم أنواع مختلفة من السرطان.

بالإضافة إلى أن احتوائه على فيتامين ج يمنحه القدرة على حماية الخلايا ضد الجذور الحرة ويمنعها من التلف أو تحولها لخلايا سرطانية.

لذلك يوصى باستهلاك الكثير من عصير الليمون، من أجل وقاية جسمك من الخلايا السرطانية.

فوائد عصير الليمون الجمالية

بالإضافة للفوائد الصحية العديدة التي وردت أعلاه، هناك فوائد عصير الليمون الجمالية أيضًا وهي تشمل الاتي:

1. العناية بالبشرة 

يعد عصير الليمون مادة مطهرة للبشرة، يعمل على تنظيفها وتعقيمها ويساهم في علاج مختلف مشاكل البشرة، مثل: الأكزيما وحب الشباب.

وبما أن الليمون مصدر غني لفيتامين ج فهو يساعد في تعزيز عملية إنتاج الكولاجين المهم للحفاظ على خلايا البشرة وصحة الجلد وتجديد خلاياه، ويحارب التجاعيد وعلامات التقدم بالسن. 

وقد يساعد فيتامين ج الموجود في الليمون في تقليل تجاعيد البشرة، وجفاف البشرة الناجم عن الشيخوخة، والأضرار الناجمة عن الشمس.

يمكنك استخدام مزيج من العسل وعصير الليمون خاصة عندما يكون لديك علامات تمدد الجلد وتغير لونه، وسيساعدك في التخلص من الأصباغ.

2. تعزيز صحة الشعر

من فوائد عصير الليمون عند وضعه على الشعر وفروة الرأس أو تناوله أنه يساهم في زيادة قوة الشعر ومنحه لمعانًا طبيعيًا ومظهرًا صحيًا.

إضافة إلى قدرته على علاج مشاكل فروة الرأس، مثل: القشرة.