"فايسبوك" توضح سبب العطل: لا أدلّة على التعرض للاختراق

05 تشرين الأول 2021 07:50:41

أعلنت شركة "فايسبوك" عودة خدماتها إلى العمل، وأنها تبذل جهودا للعودة بالكامل إلى العمليات المنتظمة، مشيرة إلى أن سبب المشكلة التي حدثت، هو تغييرات في إعدادات أجهزة التوجيه (الراوتر).

وقالت الشركة، في بيان: "عملنا بأقصى ما في وسعنا لاستعادة الوصول للخدمات، وأنظمتنا الآن تعمل".

وأضافت أن الانقطاع "أثر أيضا على العديد من الأدوات والأنظمة الداخلية التي تستخدمها الشركة في العمليات اليومية، ما عقد محاولات تشخيص المشكلة وحلها بسرعة".

وأوضحت الشركة أن مهندسيها كشفوا أن سبب العطل الذي واجه مستخدمي منصاتها حول العالم هو "تغييرات في إعدادات أجهزة الراوتر الأساسية التي تنسق حركة مرور الشبكة بين مراكز البيانات لدينا"، مضيفة "كان لهذا الاضطراب في حركة مرور الشبكة تأثير متتالٍ على طريقة تواصل مراكز البيانات لدينا، ما أدى إلى توقف خدماتنا".

وأكدت أنه لا توجد "أدلة" على تعرض بيانات المستخدمين للاختراق.

وعادت التطبيقات التابعة للشركة (فايسبوك وواتساب وإنستغرام) للعمل بعد انقطاع دام حوالي ست ساعات.

وقدمت الشركة اعتذارًا في تغريدة عبر "تويتر" للمستخدمين وأصحاب الأعمال، وذكرت أن موظفيها "عملوا بجد لاستعادة الخدمة".