تدهور حادّ في شعبيّة بايدن

02 تشرين الأول 2021 10:38:52

خفتت شعلة النجاح الشعبي الذي حققه الرئيس الأميركي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية، فبعد أشهر على تسلمه الحكم، أظهرت نتائج الاستطلاعات تراجعا كبيرا في شعبيته.

وفي التفاصيل، أظهر آخر استطلاع للرأي أجرته وكالة "أسوشييتد برس" بالتعاون مع مركز "نورك" للأبحاث، أن 50 في المئة فقط من الأميركيين يوافقون على أداء بايدن، مقابل 49 في المئة من الذين يعارضون أداءه في البيت الأبيض.

وتظهر هذه الأرقام تراجعاً كبيراً في شعبيته مقارنة بشهرَي تموز حين دعمه 59 في المئة من الأميركيين، وآب حين دعمه 54 في المئة من الأميركيين.