بعد استفحال أزمة السير ومعاناة اللبنانيين... مبادرة جديدة باتجاه قطاع النقل

الأنباء |

في مبادرة جديدة لإصلاح قطاع النقل العام في لبنان، وبهدف الإضاءة بشكل علمي وتقني على مشاكل هذا القطاع من قبل أهل الاختصاص، تقيم رابطة مهندسي النقل في نقابة المهندسين مؤتمراً بعنوان "التخطيط المتكامل لقطاع النقل في لبنان"، وذلك يوم الجمعة في 12 نيسان 2019، في نقابة المهندسين في بيروت من الساعة الخامسة والنصف حتى الثامنة مساء.
المؤتمر سيكون برعاية وحضور وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، وتم توجيه الدعوات للمشاركة فيه الى الادارات الرسمية ومدير عام النقل المشترك ومصلحة سكك الحديد، بالاضافة الى القطاع الخاص وممثل عن البنك الدولي واختصاصيين.
ويتمحور هذا المؤتمر حول كيفية إصلاح قطاع النقل في لبنان من خلال التركيز على ضرورة التشارك بين القطاعين العام والخاص وبين المجتمع المدني، على قاعدة أن أي إصلاح له بحاجة الى مبادرة مستمرة.
وفي متابعة لأعمال هذا المؤتمر، أشار عضو نقابة المهندسين المهندس فراس ابو ذياب في اتصال مع "الانباء" الى أن عدة توصيات واقتراحات ستصدر عن المؤتمر حيث سيتم نقلها الى المختصين ومناقشتها لا سيما لجنة الاشغال النيابية ووزارة الاشغال بهدف معالجة المشاكل الأساسية التي يعاني منها القطاع.
وأضاف ابو ذياب "المؤتمر سيتضمن مناقشة التحديات التي تواجه قطاع النقل والإتيان بمقترحات حلول فعالة وناجعة بالاضافة الى الى الاثار السلبية الناجمة عن العشوائية والفوضى المتحكمة بهذا القطاع منذ عقود من الزمن وانعكاساتها السلبية على كافة المستويات البيئية والاجتماعية والاقتصادية والصحية".
وقال: "لم يعد خافياً على أحد الواقع الصعب الذي يعاني منه المواطن اللبناني نتيجة استفحال أزمة السير بسبب غياب منظومة متكاملة للنقل تغطي كافة المناطق اللبنانية".
وشدد ابو ذياب على ان "نجاح مشاريع قطاع النقل ليس منوطاً بطرف واحد، بل هو نتيجة جهد مشترك بين الإدارات الرسمية ومجمل المجتمع المدني".