قسم يمين  لـ161 منتسب للتقدمي في المناصف

الأنباء |

نظمت معتمدية المناصف في وكالة داخلية الشوف، في الحزب التقدمي الإشتراكي حفل قسم اليمين لـ161 شابة وشابا إنضموا إلى صفوف التقدمي بعد أن خضعوا لعدة دورات تثقيفية أعدتها مفوضية الثقافة، وذلك في دار بلدة دميت.

حضر الحفل مفوض الداخلية هشام ناصر الدين، أمين عام منظمة الشباب التقدمي ومفوض الشباب والطلبة محمد منصور، وكيل داخلية الشوف الدكتور عمر غنام، معتمد المناصف المهندس سامر العياص، الأستاذ نعيم غنام، المدير العام السابق أنور ضو، أعضاء من جهاز الوكالة وجهاز المعتمدية، مدراء فروع حزبية، مسؤولات فروع الإتحاد النسائي التقدمي، وأعضاء من منظمة الشباب التقدمي في المناصف .

إستهل الحفل بالنشيد الوطني اللبناني، تلاه نشيد الحزب التقدمي الإشتراكي، وكلمة ترحيبية من معتمد المناصف المهندس العياص مهنئا المنتسبين الجدد على إختيارهم الصائب في المضي على مبادئ الحزب التقدمي الإشتراكي، وعلى نهج مؤسسه المعلم الشهيد كمال جنبلاط .

وألقى مفوض الداخلية هشام ناصر الدين كلمة أشاد فيها بمنطقة المناصف وأهلها الذي وقفوا في وجه التحديات، ولا زالوا أوفياء للتاريخ المشرف للحزب التقدمي الإشتراكي الذي لعب دورا مهما في الحفاظ على وحدة وعروبة لبنان، وعلى النظام الديمقراطي فيه. وأوفياء لمسيرة النضال التي بدأت مع المعلم كمال جنبلاط، وإستمرت مع رئيس الحزب وليد جنبلاط، وستنتقل إلى المستقبل مع رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط . 

وهنأ ناصر الدين بدوره المنتسبين الجدد، مشيرا إلى أن هذا الإنتساب يلقي على عاتقهم مسؤولية كبيرة، مؤكدا أنه على ثقة بأنهم أهلا لهذه المسؤولية، التي تفرض عليهم الإلتزام بالقرارات الحزبية، والعمل لما فيه مصلحة وخير الحزب . 

كما شدد على أهمية الجمعيات الرافدة للحزب، كالإتحاد النسائي التقدمي، منظمة الشباب التقدمي والكشاف التقدمي، وعلى ضرورة دعم وإستنهاض الأفواج الكشفية في البلدات، والعمل على إطلاق أفواج جديدة تشمل جميع قرى الشوف، على إعتبار أن الكشاف هو بمثابة خزان بشري للحزب .
وإذ لفت ناصر الدين إلى إيلاء الحزب التقدمي الإشتراكي أهمية كبرى للشباب، لما لهم من تأثير إيجابي في العمل الحزبي، وإلى ضرورة ضخ دماء جديدة في الفروع الحزبية، حيى الحزبيين القدامى على عطاءاتهم وجهودهم، داعيا إياهم للتعاون مع المنتسبين الجدد، وإعطائهم الفرصة لتحمل مسؤولياتهم الحزبية وإثبات جدارتهم .

بعد ذلك أقيمت مراسم القسم الذي تلاه مفوض الداخلية ناصر الدين. وأختتم الحفل بكوكتيل.