اجتماع طارىء في وزارة الدفاع.. القطاع الصحي في خطر

12 حزيران 2021 16:07:55 - آخر تحديث: 12 حزيران 2021 17:17:08

وحذرت عكر من الوضع الصحي القائم بكلمة قالت فيھا: “نقف اليوم وجھاً لوجه أمام إنھيار ھذا القطاع حيث أصبحت الرعاية الطبية في خطر وبتنا أمام إنكشاف صحي بعد أن كان لبنان مستشفى الشرق، وممنوع أن نرى مريضا يطلب المساعدة ويقف أمام مستشفى ولا تستقبله، يطلب دواء ولا يمكنه الحصول عليه. وعلينا جميعا إستنباط الحلول والتواضع والتضحية لحماية وطننا ومواطنينا في ظل الظروف الصعبة التي يمر بھا لبنان وإنھيار العملة وتصاعد سعر الصرف.”

وسألت “أين ضمير الجميع ولبنان يعيش أزمة إقتصادية ومالية لم يشھدھا من قبل؟ وأنتم لستم مستعدون للتضحية وتتقاذفون المسؤوليات مع بعضكم البعض ومع مصرف
لبنان، فيما نطالب المجتمع الدولي لمساعدتنا ونحن لا نريد مساعدة أنفسنا؟”.

وطرح المجتمعون واقع الوضع الصحي في البلاد، وأبرز الأمور التي تھدد سلامة المواطنين وتعرض صحتھم للخطر ومنها:

• عدم إدخال المرضى بشكل طارىء الى المستشفيات
• عدم إستقبال مرضى الجيش والأج ھزة الأمنية في المستشفيات
• عدم إ ستقبال مرضى غسيل الكلى
• نقص حاد في المواد و المستلزمات الطبية والمغروسات
• تأجيل العمليات الجراحية الطارئة
• وقف الفحوصات في المختبرات
• مشكلة دعم المواد الطبية من قبل مصرف لبنان
• الجھات الضامنة ودفع المستحقات ومسألة التعرفات
• النقص الحاد في الكادر الطبي والتمريضي

وخلص الإجتماع الى توجيه الشكر للأطباء والممرضين الذين لا يزالون يكافحون في المستشفيات ويقومون بواجباتھم الطبية والإنسانية، إضافة الى شكر شركات المستلزمات الطبية والأدوية التي لا تزال ملتزمة حتى الآن بتعرفة 85% المدعومة من مصرف لبنان مقابل 15% غير المدعومة، كما توجه المجتمعون بنداء إنساني الى الشركات الأخرى التي لا تلتزم للوقوف الى جانب الوطن والمواطنين من أجل إنقاذ لبنان من محنته.

ودعا المجتمعون الى ضرورة متابعة وتنفيذ جملة التوصيات التي جرى الإتفاق عليھا وھي:
1 .إدخال جميع المرضى الى المستشفيات وعدم تركھم أمام أبوابھا من دون إستشفاء.
2 .عقد إجتماعات متتالية وعلى مدى ثلاثة أيام بدءا ً من نھار الإثنين المقبل في مبنى الضمان الإجتماعي لكل الجھات الضامنة الحكومية والأجھزة العسكرية والأمنية للخروج بحلول جذرية وأبرزھا:
• دراسة اقتراح تعديل التعرفات الإستشفائية والطبية للأطباء والمستشفيات
• دراسة اقتراح تعديل لوائح المستلزمات الطبية لا سيما المغروسات
• دراسة التعديل الذي س يشمل التعرفات الجديدة وكيفية تأمين التمويل اللازم لتغطية الزيادات التي ستتم الموافقة عليھا.
• رفع نتائج الإجتماعات الى نائب رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الدفاع ووزيرة الخارجية والمغتربين بالوكالة في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر للقيام بالجھود اللازمة مع المعنيين.