شهيب: سأكون إلى جانب الأساتذة المتعاقدين

الأنباء |

التقى وزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب في مكتبه في الوزارة وفد اللجنة الفاعلة للاساتذة المتعاقدين في التعليم الرسمي الاساسي حيث قدمت اللجنة ملفا متكاملا يحمل قضية (15000) خمسة عشرة الف استاذ متعاقد بتسميات مختلفة منها المجاز وغير مجاز ومن هم فوق السن وتحت السن، الاجرائي والمستعان بهم على صندوق الاهل والمدرسة، وطالبت اللجنة بمشروع تثبيت ينصف الجميع من الاقدم الى الاجدد ولا يحرم اي فئة من الدخول الى الملاك.

كما طالبت ب"ضرورة تأمين دفع مستحقاتهم شهريا مع بدل النقل وضمان اجتماعي لان الظلم اللاحق بهم يجعلهم على شفير الهاوية، ذلك بالاضافة الى اقرار السلسلة للمستعان بهم وامضاء عقودهم ودفع السلسلة لاصحاب الاجازة المهنية".

من جانبه، وعد الوزير شهيب "بأن يكون الى جانبهم ويعمل على تبني مشروع يضمن حقوقهم جميعا. كما سيتم العمل على لقاءات اخرى مع اللجنة للتوصل الى افضل التقديمات التي تخفف من معاناتهم في الوقت الحالي".