"الوطني للتنمية والتأهيل" وندوة طبية حول "الصرع في المدارس والجامعات"

الأنباء |

بمناسبة اليوم العالمي للتوعية من داء الصرع، نظم المركز الوطني للتنمية والتأهيل، بالتنسيق مع معتمدية المناصف في الحزب التقدمي الإشتراكي ندوة طبية بعنوان " الصرع في المدارس والجامعات"، حاضر فيها الأخصائي في الأمراض العصبية، الدكتور خالد المصري، بحضور مشايخ، معتمد المناصف المهندس سامر العياص، المشرف الإداري في المركز نسيم طربيه، الأخصائية الإجتماعية الصحية هناء فياض، أعضاء من جهاز المعتمدية، مدراء فروع حزبية، مدراء مدارس وأفراد هيئات تعليمية، رؤساء بلديات ومخاتير، مسؤولات فروع الإتحاد النسائي التقدمي، ممثلات جمعيات وهيئات نسائية، وحشد كبير من اهالي المنطقة.

إستهلّ اللقاء بالنشيد الوطني اللبناني، تلاه نشيد المركز الوطني للتنمية والتأهيل، وكلمة ترحيبية بالحاضرين من المربية زينب الباشا زيدان التي عرفت بالمرض موضوع اللقاء، وأثنت على الدور الفاعل الذي تقوم به معتمدية المناصف في شتّى المجالات.

بعدها كانت كلمة للمعتمد المهندس سامر العياص، إستهلّها بقول للمعلم كمال جنبلاط من وحي اللقاء الطبي، مؤكدا على أهمية الندوات الطبية في تعميم الوعي حول الأمراض، كيفية التعامل معها ومدى تأثيرها على الأفراد وخاصة طلاب المدارس. 
كما عرض لبعض أنشطة المعتمدية، حيث تسعى للتنسيق مع المؤسسات الرسمية، التعليمية، الأندية والجمعيات في المنطقة، وفقا لتوجيهات رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط. 
وختم حديثه شاكرا بلدية كفرحيم لإستضافتها اللقاء، فرع التقدمي في كفرحيم ومركز التنمية والتأهيل فرع المناصف، كما شكر منسقَي النشاط هناء فياض ووليد طربيه، مسؤول الشؤون الصحية في معتمدية المناصف .

من جهته رحب المشرف الإداري في المركز الوطني نسيم طربيه بالحضور، معرفا بالمركز الذي تأسس، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي، شاكرا السيدة نورا جنبلاط على دعمها الدائم. 
وأشار الى المهن والحرف التي يتعلمها طلاب المركز، من ذوي الإحتياجات الخاصة والذين يبلغ عددهم 150 طالبا سنويا.
كما أعلن عن إفتتاح مشغل الأطراف الإصطناعية، وقسم التعليم المهني الزراعي في المستقبل القريب. 
وفي الختام شكر معتمدية المناصف على التعاون لإنجاح اللقاء، كما شكر بلدية كفرحيم.

ثم قدم الدكتور خالد المصري عرضا عرّف خلاله بالمرض، أسبابه، تأثيره على الأشخاص، وكيفية التعامل معه خاصة في المدارس والجامعات.
وكانت مداخلات وأسئلة من الحاضرين، تولى الدكتور المصري الإجابة عليها وتفسيرها .

في ختام اللقاء تسلم الدكتور المصري درعا تكريمية، عربون شكر وتقدير على جهوده.

تلى الندوة حفل كوكتيل .