نتانياهو يطلب مهلة لإنهاء العمليات العسكرية.. وتشكيك بإمكانية تحقيق ذلك

18 أيار 2021 16:32:45

طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من الرئيس الأميركي جو بايدن مهلة ليومين أو ثلاثة لإنهاء العمليات العسكرية في غزة، بينما شجع الأخير إسرائيل على "اتخاذ كل الإجراءات الممكنة لضمان حماية المدنيين الأبرياء".

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر غربية مطلعة أن نتنياهو طلب من الإدارة الأميركية مهلة يومين إلى ثلاثة لإنهاء عمليته العسكرية في قطاع غزة، مشيرة إلى أن الأميركيين طلبوا من نتنياهو إنهاء عدوانه على غزة فرد أنه ما زال بحاجة ليومين إلى ثلاثة لاستكمال ضرب الأهداف في القطاع.

من جهته، قال المراسل السياسي في موقع "والا" الإخباري الإسرائيلي باراك رافيد، لشبكة "سي إن إن" (CNN) الأميركية فجر الثلاثاء، نقلا عن مسؤولين إسرائيليين "إنهم بحاجة إلى 24-48 ساعة لإتمام العملية في غزة ثم سيتوقفون".

في المقابل، قال موقع أكسيوس (Axios) الأميركي إن إدارة بايدن لم تعط إسرائيل مهلة نهائية للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في غزة. ونقل الموقع عن مسؤول إسرائيلي قوله إن رسالة واشنطن العامة في اتصال بايدن ونتنياهو هي أنها تدعم إسرائيل لكنها تريد إنهاء العملية في غزة، مضيفا أن إدارة بايدن أوضحت أن قدرتها على كبح الضغط الدولي على إسرائيل بشأن عملية غزة وصلت إلى نهايتها.

كما أشار نقلت "الجزيرة" أن مصادر إسرائيلية ذكرت أن "نتنياهو يريد يومين أو 3 أيام قبل إنهاء حملته حتى يحقق أي إنجاز عسكري يمكّنه من الخروج بصورة المنتصر".

استبعاد ونفي

من جهتها، قالت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية، الثلاثاء، إن مصادر إسرائيلية مطلعة على الاتصالات الجارية بهدف التوصل إلى وقف لإطلاق النار أكدت أن "بوادر تفاؤل بدأت تلوح في الأفق حول احتمال إنهاء العملية العسكرية في قطاع غزة". وأشارت تلك المصادر بهذا الخصوص إلى أن "اتصالات أولية تجرى حاليا لتحقيق هذا الهدف"، غير أن الهيئة الرسمية استدركت أن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي "ينفي ذلك".

واستبعد وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينيتس، في حديثه لهيئة البث الإسرائيلية، الثلاثاء، احتمال إنهاء العملية العسكرية في قطاع غزة في الأيام القريبة.