"التقدمي" يرحّب بإعادة المساعدات الأميركية للأونروا وتأكيد حل الدولتين: بداية في مسار طويل لحل عادل للقضية الفلسطينية

08 نيسان 2021 17:50:08 - آخر تحديث: 10 نيسان 2021 06:13:45

صدر عن مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي البيان التالي: 

يرحّب الحزب التقدمي الإشتراكي بقرار إعادة توفير المساعدات إلى وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" من قبل إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، وبمقاربتها الإيجابية التي أعادت التأكيد على أسس العمل لتأمين الاستقرار للشعب الفلسطيني وحقوقه الطبيعية وفق "حلّ الدولتين".

وبرغم أن هذه المقاربة ليست إلا بداية لمسار طويل من الخطوات التي يجب القيام بها تجاه القضية الفلسطينية، فإنّها تشكّل بالدرجة الأولى عودة عن سياسات الإدارة الأميركية السابقة التي فاقمت الضغوط على الفلسطينيين بتعميق الانحياز الأميركي إلى الاحتلال الاسرائيلي، إضافة الى الحصار المالي والاقتصادي، والاعتداءات المتواصلة من إسرائيل وسياساتها الاستيطانية الجائرة.

وإذ يؤكد الحزب التقدمي موقفه الثابت إلى جانب فلسطين وقضيتها وضرورة منح الشعب الفلسطيني كامل حقوقه على أرضه، وقيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وحفظ حق العودة للاجئين، يتطلع إلى إكمال الإدارة الأميركية المزيد من الخطوات الضرورية وفق مسار متوازن بالشراكة مع المجتمعين الدولي والعربي لإيجاد تسوية عادلة تمنح الفلسطينيين حقّهم بالحياة والاستقلال، وتعيد الاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط.