تقرير "الانباء" الاعلامي المسائي

الأنباء |

محليات
*مصادر وزارة الطاقة للـ"ال بي سي": لا معلومات عن استقدام سفينة ثالثة لدير عمار

* مصادر كهرباء لبنان للـ"ال بي سي": لا مقابل مالي لاستقدام سفن الكهرباء

* أبو فاعور للـ"ال بي سي": كيف يستطيع موظف التلاعب بحسابات الضمان؟ وأنا أخذت بثأر الصناعيين

* مصادر للـ"أم تي في": توطين النازحين في مكان إقامتهم لم يطرح لا مباشرة ولا مواربة في مؤتمر بروكسل

* "المستقبل": هناك ارتياح خرج به الحريري من مؤتمر بروكسال

* "المنار": هناك توجه للتجديد للباخرتين الحاليتين والاتيان بباخرة ثالثة

*علي فياض لـ"المنار": لا يجوز التهاون بدور المجلس النيابي ولجنة المال في موضوع التوظيفات وهناك توظيفات في وزارة الاعلام وكازينو لبنان

* ياسين جابر لـ"المنار": لدينا حوالي شهرين او 3 لاقرار الموازنة والبدء بالاصلاح ونطالب بموازنة اصلاحية

* زاسبكين للـ"ان بي ان": إثارة العودة الطوعية تهدف الى تخويف النازحين

*اجتماع موسع لكتلة "الوفاء للمقاومة"

أعلنت كتلة "الوفاء للمقاومة" أنه "رغم صعوبات كثيرة وتحديات كبيرة تواجه الحكومة الجديدة في انطلاقتها الاولى، فإن المطلوب أن تعطى الفرصة اللازمة قبل الحكم عليها، ومن جهتنا، سنستمر في سياسة التعاون الايجابي لتحقيق جملة من الاهداف التي يأتي في مقدمتها ضبط العجز وكبح جماح الفساد والهدر وإيجاد الحلول العملية، الاقتصادية والبيئية، للأزمات الضاغطة على المواطنين وفي طليعتها أزمة الكهرباء والنفايات".
 
ورحبت الكتلة في بيان اثر اجتماعها الدوري بعد ظهر اليوم، في مقرها بحارة حريك، برئاسة النائب محمد رعد، بـ"زيادة الدرجات الست للأساتذة لأن فيها إنصافا ينسجم مع قانون السلسلة"، مشيرة إلى أن "المالية العامة في الدولة تحتاج الى مقاربة شاملة وهادئة ضمن خطة متكاملة لادارة الدين ومعالجة مخاطر الأزمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان حاليا".

*ريفي: المصالحة أغلى من مقعدٍ فرعي
أكد الوزير السابق أشرف ريفي أن المصالحة مع الرئيس سعد الحريري أغلى من مقعد فرعي، معتبرا أنها "وقفة في وجه من يتهمون طائفتنا بالفساد بعدما اتهموها بالارهاب".

وتوجه ريفي للحريري بالقول:"تخاصمنا طويلاً، وتصالحنا بنيّة متبادلة لطي صفحة مكلفة على الجميع واليوم يدي ممدودة. وعلاقتنا الآن مبنية أكثر على الصراحة".

وأشار ريفي الى أن "من يريد محاربة الفساد لا يقوِّض الدولة ومؤسساتها بما فيها القضاء"، وقال:"أدعو لكشف فساد "حزب الله" والقوى التي يحميها وأدعو القضاء لوضع يده على ملفات الفساد، وكمواطنٍ لبناني سأقوم بما عليّ لكشف هذا الفساد."

*الجسر: تجربة 14 آذار حررت لبنان من الوصاية
قال النائب سمير الجسر في تغريدة عبر "تويتر"، في ذكرى  14 آذار: "14 آذار 2005 تجربة رائدة وفذة، سبقت الجماهير فيها قاداتها وأمنت توازنا سياسيا حمى لبنان بعد ان حرره من الوصاية".

أضاف: "14 آذار تستأهل وقفة و|إعادة قراءة لاستخلاص العبر مما كان، ومما فاتنا بسبب عدم بلورة مشروع جامع".

*ظريف: بريطانيا وضعت غالبية الشعب اللبناني على لائحة الإرهاب
أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في مقابلة مع قناة "بي بي سي" أن حزب الله يتمتع بدعم جزء كبير من اللبنانيين، معتبراً أن بريطانيا من خلال وضعها حزب الله على قائمة "الارهاب"، وضعت غالبية الشعب اللبناني على تلك اللائحة.

وأضاف أن حضور حزب الله في البرلمان برهان على قوته ودعم الشعب له وإذا ارادت بريطانيا أن تضع نفسها ضد الشعب اللبناني فهذا قرار غير صائب تتخذه ليضاف الى سلسلة قرارات مماثلة اتخذتها في الماضي بعضها يتعلق بإيران والمنطقة.

*بو صعب: أولويتي تقوية الجيش
أكَّد وزير الدفاع الوطني الياس بو صعب أن تقوية علاقات الجيش على الصعيدين الدولي والمحلي تأتي في صلب أولوياته، مشددا على "دوره المحوري في حفظ الأمن في لبنان للتمكن من تحقيق النهوض الاقتصادي،
كلام بوصعب جاء خلال لقائه في اليرزة سفير الأرجنتين ماوريسيو أليس في زيارة تهنئة تم خلالها البحث في الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة.

*حواط وضمان الشيخوخة 
غرد عضو كتلة "الجمهورية القوية" النائب زياد الحواط عبر حسابه على تويتر قائلا: بعد تداول وسائل التواصل الاجتماعي صورة لسائق سيارة تاكسي يعمل والى جانبه قنينة أوكسيجين، سأوجه سؤالا الى الحكومة في الايام المقبلة يتضمن التالي: - أين أصبح مشروع ضمان الشيخوخة لجميع اللبنانيين؟ - ما هي الاجراءات التي قرّرتها الحكومة لمساعدة الطبقات الاجتماعية الاكثر فقراً؟

عربي ودولي

*المجتمع الدولي يتعهد بتقديم 7 مليارات دولار للنازحين السوريين  

بلغت قيمة التعهدات التي أعلنها المجتمع الدولي للاجئين والنازحين السوريين خلال مؤتمر المانحين الذين عقد الخميس في بروكسل، سبعة مليارات دولار، بحسب ما أعلنت المفوضية الاوروبية التي شاركت في ترؤس المؤتمر مع الامم المتحدة.

وأعلن المفوض الاوروبي خريستوس ستيليانيدس في ختام المؤتمر أن "اجمالي التعهدات بلغ سبعة مليارات دولار"، علما بأن الامم المتحدة كانت قدرت الحاجات للعام 2019 بتسعة مليارات دولار.

*الكونغرس يرفض تمويل ترامب
رفض مجلس الشيوخ الاميركي في تصويت نهائي الخميس، التمويل الطارىء للجدار الذي يشيده دونالد ترامب على الحدود مع المكسيك، الامر الذي يشكل هزيمة للرئيس.
 
وانضم 12 على الاقل من أعضاء المجلس الجمهوريين، الى الديموقراطيين في التصويت على قرار سبق أن أقره مجلس النواب، ينص على أن "حال الطوارىء الوطنية التي اعلنها الرئيس في 15 شباط تعتبر ملغاة".

*النواب البريطانيون يرفضون إجراء استفتاء ثان حول بريكست
رفض النواب البريطانيون بغالبية كبيرة الخميس تعديلا يطلب إرجاء لبريكست تمهيدا لاجراء استفتاء ثان حول خروج لندن من الاتحاد الاوروبي.
 
ورفض 334 نائبا هذا التعديل وأيده 85 وذلك بعد نحو ثلاثة أعوام من الاستفتاء الذي أدى الى بريكست وقبل 15 يوما من موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي المقرر في 29 آذار.

*الجبير: حل أزمة سوريا يعني انسحاب إيران وميليشياتها
قال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، إن حل الأزمة السورية سيؤدي إلى انسحاب القوات الإيرانية وميليشياتها.

وأضاف الجبير في كلمته أمام مؤتمر المانحين لسوريا المنعقد في بروكسل، أن هناك إجماعاً على بدء العملية السياسية في سوريا بعد تشكيل اللجنة الدستورية.

كما شدد الجبير على ضرورة "عودة آمنة وكريمة" للاجئين السوريين.

*الإنتربول  وقضية خاشقجي

أعلنت تركيا أن الشرطة الدولية (الإنتربول) أصدرت نشرات حمر تطالب الشرطة في مختلف أنحاء العالم بتحديد مواقع 20 شخصًا واعتقالهم لحين تسليمهم فيما يتعلق بمقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.
 
وقالت وزارة العدل إنها طلبت إصدار النشرات الحمر بحق 18 شخصا في 15 تشرين الثاني وطلبت نشرتين إضافيتين في 21 كانون الأول.


*5 ملايين دولار لـ "الخوذ البيضاء" في سوريا
أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان، أن "الولايات المتحدة تنوي تقديم 5 ملايين دولار لمواصلة أنشطة منظمة "الخوذ البيضاء" والتي تنقذ الأرواح في سوريا، وكذلك لدعم لدعم آلية الأمم المتحدة الدولية المحايدة والمستقلة".

ويشار إلى أن القرار اتخذه الرئيس الأميركي دونالد ترامب وما زال يتعين موافقة الكونغرس عليه.

*ترامب يهدد الاتحاد الاوروبي 

هدد الرئيس الاميركي دونالد ترامب الخميس الاتحاد الأوروبي بعواقب اقتصادية "خطيرة" إذا لم يتفاوض على اتفاقية تجارية مع الولايات المتحدة.
 
وقال "إذا لم يجروا محادثات معنا، سنتخذ تدابير ستكون خطيرة من الناحية الاقتصادية. وسنفرض رسوماً جمركية على العديد من المنتجات التي تدخل" الولايات المتحدة. واضاف ان "الاتحاد الأوروبي يعاملنا بشكل غير عادل للغاية"، لافتا الى أن "عدم التفاوض سيدفع واشنطن الى "اتخاذ اجراءات ستكون جيدة للولايات المتحدة".

*بومبيو: جميع الدبلوماسيين الأميركيين غادروا فنزويلا
أعلن وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الخميس أن الولايات المتحدة استدعت الطاقم الدبلوماسي الموجود في كراكاس بسبب خطورة الأزمة في فنزويلا.

واكد في بيان أن هؤلاء الدبلوماسيين "يظلون أوفياء لمهمتهم القاضية بدعم تطلعات سكان فنزويليا الى العيش في ظل ديموقراطية، وبناء مستقبل أفضل لعائلاتهم".

مقدمات نشرات الأخبار

*ان بي ان
عشرات الدول والمنظمات احتشد ممثلوها في مؤتمر بروكسل للنازحين السوريين في لبنان والاردن وتركيا والعراق لتوفير اكثر من 7 مليار دولار لمساعدة الملايين من هؤلاء النازحين..

وبرزت كلمة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري أمام المؤتمرين خصوصاً عندما قال إن لبنان لم يعد يحتمل أعباء النزوح..

وفي الوضع المحلي اليومي برزت مواقف في ذكرى الرابع عشر من آذار على لسان الرئيس الحريري واللواء أشرف ريفي غير ان إحياء الذكرى جاء باهتاً بما يشير الى رغبة جميع القوى في التمسك بالهدوء السياسي الحالي المفتوح على ورشتيّ مجلسيّ الوزراء والنواب الاسبوع المقبل.

وفي ظل ذلك تستعدّ المراجع اللبنانية لاستقبال وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو والتحادث معه في ملفات لبنان والمنطقة\ لاسيما في ما يتعلق بمسألتيّ حزب الله والغاز البحري..

وستُبلغ المراجع اللبنانية بومبيو ضرورةَ استعجالِ ترسيم الحدود البحرية/ وتبلغُهُ في الوقت نفسه أنّ لبنان آخرُ بلد يوقّع في عملية السلام المفترضة أميركيا مع اسرائيل في سياق ما يسمّى صفقة القرن..

إذن الرئيس الحريري شدد في مؤتمر بروكسل على أهمية العودة الآمنة للنازحين السوريين إلى بلدهم.

*ال بي سي 

مقررات مؤتمر بروكسيل والحديث عنها ، تنتظر عودة الرئيس الحريري والوفد المرافق ليُعرَف ما هي الأموال التي تقررت للدول التي تستضيف النازحين السوريين ، وما هي حصة لبنان منها ، علمًا ان البيان الختامي للمؤتمر تحدث عن أن المانحين الدوليين تعهدوا   تقديم مساعدات لسوريا بقيمة سبعة مليارات دولار ، لكن لم تُعرَف آلية ترجمة هذا التعهد ... 

كما أن عودة الرئيس الحريري ستُحيي السجال حول عدم مشاركة وزير الدولة لشؤون النازحين في المؤتمر ، علمًا أن أكثر من توضيح صدر من ان الموضوع يتعلَّق بالخارج وليس بالداخل ... المحك سيكون في جلسة مجلس الوزراء الأسبوع المقبل بعدما طارت جلسة هذا الاسبوع لوجود الرئيس الحريري في بروكسيل ... في غضون ذلك تضج الساحة الداخلية بالمزيد من المعطيات عن ملفات الغش والفساد ، سواء لجهة الشهادات الجامعية المزورة ، وجديدها ان أحدى الجامعات الخاصة في الجنوب أعطت نحو خمسمئة إجازة جامعية في إدارة الأعمال ، علمًا ان هذا العدد لا تقوى الجامعة اللبنانية بكل فروعها على القيام به ... اما في ملف الغش في تقديم فواتير أدوية الضمان ، فإن هناك معطيات جديدة عن محامٍ يتحدث عن دفع أموال لترتيب الأمور ... 

في غضون ذلك ، يتصاعد الحديث والاهتمام بموضوع الكهرباء لجهة توفير الطاقة ... وجديد هذا الملف توسُّع الخيارات من بواخر التوليد وكلفتها وأسعارها إلى خيارات أخرى سيتم عرضها على طاولة مجلس الوزراء في الجلسات اللاحقة ... 

نشير قبل الدخول في تفاصيل النشرة إلى ان الشيخ بيار الضاهر وشركة الـLBCI تقدما باستئناف طعنًا بحكم القاضية فاطمة جوني ، رد طلب إلزام القوات تسديد العطل والضرر للشيخ بيار وشركة الـLBCI نتيجة الإدعاء بحقهما والتشهير بسمعتهما على مدى إثني عشر عامًا. 

*المستقبل

منذ العام 2005 وفي كل رابع عشر من اذار يستعيد اللبنانيون يوما تاريخيا لا يبرح ذاكرتهم والوجدان.

انه يوم لانتفاضة ثورة الارز التي اطاحت بالوصاية السورية ورسخت في تاريخ لبنان الحديث صورة الاجماع المليوني رفضا لجريمة اغتيال الريس الشهيد رفيق الحريري الذي روى بدمائه الزكية تراب بيروت ووحد باستشهاده ارادة اللبنانيين الرافضة لكل اشكال الوصاية  والمطالبة بالاستقلال.

وفي هذا اليوم الذي استعاد فيه اللبنانيون ذكرى ثورة الارز كان الوزير السابق اشرف ريفي يطلق من طرابلس تاكيدا جديدا بان المصالحة بينه وبين الرئيس الحريري هي انتصار لقضية ثورة الارز ولاهدافها في الاستقلال والسيادة ودولة المؤسسات.

وبعدما ذكر اللواء ريفي  بان المحور السوري الايراني الذي اتهم الطائفة المسيحية باكملها بالعمالة ها هو يتهم السنة بالارهاب والفساد، مؤكدا ان هذا المحور هو الارهابي الاول وهو الفاسد الاكبر لا بل انه مدرسة في الفساد.وقال ان من يطالب بمكافحة الفساد عليه أن ينزع قبضته عن المطار والمرفأ و أن يتوقف عن تبييض الأموال وتهديد النظام المصرفي.

وفي مسار اخر متصل بتثبيت مسيرة الاستقرار الامني والاقتصادي شدد رئيس مجلس الوزراء  سعد الحريري خلال  القائه كلمة لبنان في مؤتمر بروكسل ان الحل الوحيد لأزمة اللاجئين السوريين هو بعودتهم الآمنة الى بلادهم  داعيا الى الضغط على نظام الاسد من قبل كل الأصدقاء والحلفاء، لكي يعود النازحون إلى سوريا.

*الجديد

بالمساواةِ في النسيانِ فإنّ الرابعَ عَشَرَ مِن آذارَ لحِقَ بالثامنِ منه وكلا الرَّقْمينِ أصبحَ ذكرى لمرحلةٍ غائرة مرّتِ الذكرى اليومَ وبالكاد استحضرَها صانعوها عبرَ تَفقدِّها على وسائلِ التواصلِ وإلقاءِ تحيةِ العبور لكنّه وفي مقابلِ انتهاءِ حِقْبةِ "متصرفيةِ" الرقْمين فإنّ الأسوأَ قد حلَّ مكانَهما وهو العَودةُ الى الجذورِ والاصطفافُ طائفيًا تحتَ مُسمياتِ الخُطوطِ الحُمر وأكثرُ الخطوطِ احمراراً ستُوضعُ كما يبدو على مِلفِّ التعييناتِ الآخذةِ بالاعتباراتِ الطائفيةِ مِن دونِ الاحتكامِ إلى الآلية هذا التخوّفُ أبداهُ الوزيرُ السابقُ سليمان فرنجية اليومَ مِن بوابةِ الرّهبنةِ المارونيةِ قائلاً إنَّ لدينا شروطاً في موضوعِ التعيينات وما إذا كانت وَفقَ معاييرَ أكاديمية، ولكنْ إذا كانتِ المعاييرُ لصالحِ فريقٍ محدّدٍ فعندئذٍ مِن حقِّنا وضعُ الشروطِ والتعاونُ معَ أيِّ فريقٍ آخرَ متضرّر ورُهابُ التعييناتِ سيُصيبُ كلَّ التياراتِ والاحزابِ السياسية وكما اعتَراضُ فرنجية اليومَ سنكونُ أمامَ اعتراضاتٍ لمكوِّناتٍ أخرى غدًا لأنّ آليةَ التعييناتِ المتّبعةَ في لبنانَ تَقفِزُ على مجلسِ الخِدمةِ المدَنية ولا تُعيرُ أَدنى تقويمٍ لهيئاتِ الرَّقابةِ المُختصةِ وتَحكمُها تدخلاتٌ سياسيةٌ تُفتي بأسمائِها وما دامت الأولويةُ هي لرأيِ المرجِعيات وأنّ المَعينينَ يَخضعونَ لفحوصِ "الجيناتِ" السياسية فالسّلامُ على الإصلاح وبعدَه التغيير لأنّ البلدَ سيُصبحُ موظّفا ًعندَ السياسيين والمُوظّفون ولاؤُهم لمَن عيّنَهم وليس للدولةِ التي يُفترضُ أنّها بدأتْ بمحاربةِ الفساد والحربُ على الفساد دَينٌ في ذمة ِالدولةِ مطلوبٌ أن تسدِّدَه لمؤترِ سيدر واليومَ أعلن رئيسُ الحكومة سعد الحريري مِن مؤتمرِ النازحين في بروكسل أنّ لبنانَ التزمَ الإصلاحاتِ لتحقيقِ سيدر إلا أنَّ أزْمةَ النزوحِ تضاعِفُ التحدياتِ أمامَه لذلك جدّد الحريري طلَبَ الدعمِ الماليِّ للنازحين مذكّرًا المجتمعَ الدَّوليَّ بأنه لم يَفِ بجميعِ تعهّداتِه الماليةِ السابقة وبتعهّداتٍ جديدةٍ أبعدَ مِن لبنانَ فإنّ الدولَ المانحةَ التزمَت في مؤتمرِ بروكسل اليومَ تقديمَ سبعةِ ملياراتِ دولارٍ لإعادةِ إعمارِ سوريا عامَ الفينِ وتسعةَ عَشَر لكنّ ما دمّرته الدولُ المتعددةُ الجنسية ليس سهلاً بأن ينهضَ بسبعةِ ملياراتٍ غيرَ أنَّ هذهِ الأموالَ عيّنةٌ على طريقٍ طويلة.

*ام تي في
كلام الرئيس الحريري في مؤتمر دعم مستقبل سورية والمنطقة أو مؤتمر بروكسل للنازحين كان واضحاً وصريحاً ولا يمكن إلا أن يعكس رأي كل حر يغار على مصلحة لبنان وديمومته وهو أسقط كل كلام أو موقف آخر معاكس من أي جهة أتى، لبنانية أو أجنبية.

ما قاله رئيس الحكومة يمكن اختصاره بالأتي: أيها المؤتمرون لا يمكنكم دعم مستقبل سورية والمنطقة عبر التسبب بتدمير حاضر لبنان ومستقبله والاستراتجية لتحقيق ذلك بسيطة وتتكون من نقطتين الأولى دفع ثلاثة مليارات دولار للبنان وهي المستحقات المتوجبة له على المجتمع الدولي هو الذي يتحمل عن العالم أجمع مخاطر النزوح وأعبائه، والثانية الضغط المباشر على النظام السوري لتسهيل عودة النازحين.
والمعادلة التي حذر الرئيس الحريري العالم من نشوئها  إن أهمل مسألة النزوح السوري خطرة جداً ومفادها أنا عدم مساعدة لبنان مادياً وسياسياً ودبلوماسياً لإنهاء الأزمة فإن لبنان سينهار إقتصادياً مما يرفع المخاطر الأمنية التي بدورها قد تؤدي إلى سقوط لبنان في الفوضى والحرب عندها سيبحث النازحون عن ملاذات وملاجئ  آمنة والوجهات المثلى ستكون أوروبا خصوصاً ودول الغرب عموماً.
في الأثناء الحرب على الفساد على تواضعها مستمرة وهي تواجه عقبتين اساسيتين، حتمية أن تنقي أجهزة الرقابة والقضاء والأمن صفوفها كي تتفرغ لمحاسبة الفاسدين  وضرورات وضع خطة شاملة واضحة المعالم تمنع الحملة المذكورة من الجنوح إلى الإنتقائية والفئوية والكيدية وإستهداف الضعفاء

*او تي في

بعد ثلاثين عاماً على الرابع عشر من آذار 1989، وأربعة عشر عاماً على الرابع عشر من آذار 2005، الأجدى من العودة إلى الماضي، أن يُترَك للتاريخ بعد استخلاص العِبَر، وأن يتطلع اللبنانيون بأمل نحو المستقبل، الذي لن يُبنى إلا بالوحدة الوطنية، التي أفضى غيابها إلى الثالث عشر من تشرين الأول 1990، فيما أنتج تكريسها اثر استشهاد الرئيس رفيق الحريري، السادس والعشرين من نيسان 2005، الذي توج مساراً نضالياً طرق أبواب عواصم القرار، تزامناً مع التحركات الداخلية، ليحطَّ في بيروت.

أما اليوم، وفيما ترتقب الكلمة التي يلقيها رئيس التيار الوطني الحر حوالى العاشرة مساء خلال الاحتفال الذي يقام في الذكرى، والتي تنقلها الـ OTV مباشرة على الهواء، فاتجهت الأنظار نهاراً نحو بروكسل، حيث مثل رئيس الحكومة لبنان في المؤتمر الخاص بالنازحين، معلناً بوضوح قبيل زيارة رئيس الجمهورية لموسكو ووصول وزير الخارجية الأميركية إلى بيروت، أن الحكومة اللبنانية تلتزم العمل مع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين على أي مبادرة براغماتية تؤمن العودة الآمنة للنازحين السوريين، بما فيها المبادرة الروسية.

وفي غضون ذلك، الحرب على الفساد تجاوزت الحبر على الورق، وتخطت الأقوال إلى الأفعال، تحت سقف العدالة، واستناداً إلى القانون، والدليل في سياق النشرة.

*المنار

الحلُّ الوحيدُ لأزمةِ النازحينَ السوريينَ عودتُهم الآمنةُ الى وطنِهم قالَ رئيسُ حكومةِ لبنانَ من بروكسل، والطريقُ الوحيدُ لهذه العودةِ الحكومةُ السوريةُ وفقَ ما يعرفُه الرئيسُ الحريري في بيروت.. فلِمَ اطالةُ الطريق؟ ولمصلحةِ من هذا الانتظارُ على قارعةِ المجتمعِ الدولي المعروفِ باجماعِ اللبنانيينَ انهُ احدُ اهمِ المعيقينَ لتلكَ العودة؟
وكيفَ سيتعاملُ رئيسُ الحكومةِ مع هذهِ الازمةِ المتفاقمةِ اقتصادياً واجتماعياً كما قال، واضافَ اليها حذراً من ان تؤديَ بالعلاقةِ بينَ المجتمعاتِ المضيفةِ والنازحينَ الى أجواءِ توترٍ شديد..

اما الحلُّ فاَنْ تكونَ الحكومةُ اكثرَ جديةً بالتصدي لهذا الملفِ والمعالجةِ الموضوعيةِ له بحسبِ كتلةِ الوفاء للمقاومة، بل ضرورةُ تغليبِ المصلحةِ الوطنيةِ والحوارِ مع اعلى مستوىً في سوريا بحسبِ رئيسِ تيارِ المردة سليمان فرنجية..

فرنجية الحاسمُ لموقفِه العروبي المقاوم، أكدَ وجودَه في المشروعِ السياسيِّ نفسِه معَ الرئيسِ ميشال عون، والاقربُ للتفاهمِ معَ التيارِ الوطني الحر بعيداً عن سياسةِ الالغاءِ كما قال..
اقوالٌ كثيرةٌ وملفاتٌ تنتظرُ جلسةَ مجلسِ الوزراءِ المقبلة، من بحثِ زيارةِ الرئيسِ الحريري الى بروكسيل ونتائجِها وما سبقَها من توترات، الى التوترِ العالي الكهربائي، فالموازنة، التي طالبَ مجلسُ النوابِ ورئيسُه ان تكونَ متزنةً وسريعةَ الانجازِ كبَابٍ اِلزاميٍ للاصلاح ..

ولانَ صلاحَ الامةِ بمجابهةِ المشروعِ الاميركي كانَت دعوةُ الامامِ السيد علي الخامنئي الى تعبئةِ القدراتِ والإمكانيات، وتوجيهِ الضربةِ للعدوِ من الجهةِ التي لا يتوقعُها. فالعدوُ الحقيقيُ للجمهوريةِ الاسلاميةِ الايرانيةِ هو الولاياتُ المتحدة، قالَ الامامُ الخامنئي امامَ مجلسِ الخبراء، ويجبُ ألا نُخطِئَ في معرفته.