اضطراب المناعة للحامل قد يؤدي إلى اضطرابات ذهنية لدى الطفل

27 كانون الثاني 2021 19:18:24

اكدت دراسة ايطالية  أنه من المرجح أن تنجب النساء المصابات باضطرابات المناعة الذاتية، أطفالًا يصابون لاحقاً باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، أو ADHD .

وتشمل اضطرابات المناعة الذاتية الشائعة مرض السكري من النوع الأول، والتهاب القولون التقرحي، وداء كرون، والاضطرابات الهضمية، والصدفية، والتصلب المتعدد والتهاب المفاصل الروماتويدي، على سبيل المثال لا الحصر.

وقال مؤلف الدراسة التي نُشرت في "JAMA Pediatrics" تيموثي نيلسن، مسؤول الأبحاث وطالب الدكتوراه في مستشفى الأطفال في كلية ويستميد السريرية بجامعة سيدني إن "أمراض المناعة الذاتية عبارة عن اضطرابات حيث يقوم الجهاز المناعي عن طريق الخطأ بمهاجمة الجسم".

وأضاف نيلسن أن اضطرابات النمو العصبي مثل اضطراب فرط الحركة، ونقص الانتباه، وصعوبات التعلم، والتوحد، ناتجة عن اضطرابات في نمو دماغ الجنين أثناء الحمل. وقال إن الأبحاث السابقة ربطت بين اضطرابات المناعة الذاتية لدى الأمهات المصابات بالتوحد، واضطراب الوسواس القهري، والتشنجات اللاإرادية أو متلازمة توريت عند الأطفال، لكن هذه واحدة من أولى الدراسات التي تفحص دور اضطرابات المناعة وتأثيرها على اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

وقالت طبيبة الأطفال جيني راديسكي : "أعالج الكثير من الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، وهذه النتائج لن تغير طريقة علاجي لهم. على الرغم من أن الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يمكن أن لا يكون عددهم كبيراً، إلا أنني أحب طريقة تفكيرهم المميزة، والفضولية التي لديهم".

ولم يُعرف بعد كيف يمكن أن يؤثر اضطراب المناعة الذاتية لدى الأم على طفلها الذي لم يُولد بعد. ويفترض الباحثون أن الأجسام المضادة الذاتية للأم أي تلك التي تهاجم جسمها تعبر عبر المشيمة. ويمكن للجزيئات الالتهابية أن تفعل الشيء نفسه.

وقالت الدراسة إنه بمجرد الوصول إلى هناك، يمكن أن يغير الالتهاب المزمن نمو دماغ الجنين، ربما عن طريق التأثير على الخلايا المناعية الفطرية في دماغ الطفل النامي، أو ربما يغير الالتهاب المواد الكيميائية التي تعمل على تشغيل الجينات أو إيقاف تشغيلها، وتأثير ذلك على جينات النمو العصبي الرئيسية لدى الجنين.

وأوضحت الدراسة أن هناك نظرية أخرى مفادها أن الالتهاب يؤثر على تكوين ووظيفة المشابك العصبية لدى دماغ الطفل النامي.