بالفيديو: إستئصال ورم دماغي في عملية غير مسبوقة في "عين وزين مديكال فيلدج"

23 كانون الثاني 2021 15:42:00 - آخر تحديث: 23 كانون الثاني 2021 15:45:04

أجرى فريق من الأطباء في "عين وزين مديكال فيليدج" عملية جراحية غير مسبوقة لإستئصال ورم من الدماغ تكللت بالنجاح، وأظهرت المستوى الطبي والجراحي في لبنان، كما دلت على المستوى الطبي المميز الذي تتمتع به مستشفى عين وزين.

الطبيب الإستشاري في جراحة أورام الدماغ والأعصاب الدكتور عمر الأعور قال: "هذه العملية لا تجرى كثيراً في لبنان، وهي إستئصال لورم من الدماغ، حيث يكون المريض يقظاً خلال العملية بأكملها لتقييمه خلال العملية"

وأشار الأعور الى أن الدماغ يتألف من القشرة الدماغية التي هي المادة الرمادية المؤلفة من المراكز الحيوية، وهذه المراكز الحيوية تتعاطى بأسلاك لإقامة شبكة وهي الدماغ. وعند العمل على أورام  بالجهة المسيطرة في الدماغ التي هي عادةً الجهة الشمالية ونريد أن نستأصل ورما من داخله فمن الضروري معرفة المنطقة الآمنة بقلب الدماغ لكي نستطيع خرق القشرة الدماغية للوصول الى الورم وإستئصاله، فالذي نقوم به هو أننا نهيج سطح الدماغ فتبدأ العوارض بالظهور على المريض. والحالة التي قمنا بمعالجتها كانت لمريضة تعاني من ورم داخل الدماغ قريب من مناطق الحركة والأسلاك المسؤولة عنها، ومن ضمنها الأسلاك المسؤولة عن النطق، وهي لجهة الشمال أي في المنطقة المسيطرة. مضيفا، لقد قمنا بتقييم عملية النطق للمريضة خلال العملية ولحركة اليد والقدم، مشيرا إلى أن الإفادة من هذا النوع من العمليات إستئصال أكبر كمية من الورم دون إلحاق الأذى بالمرض، مع تقييم حواسه خلال العملية الجراحية، فلا يتعرض لتخدير عام ويغادر المستشفى في اليوم الثاني وبعضهم يغادر بنفس اليوم".

 طبيب البنج والإنعاش الدكتور بشار يحيا قال: "إن صعوبة التخدير في هذه العمليات تكون بإيجاد توازن بين حاجة الجرّاح بتأمين الظروف الموضعية في الجراحة مع الأخذ بعين الإعتبار سلامة المؤشرات الحيوية للمريض، لافتا إلى وجود عدة طرق في هذا النوع من العمليات للتخدير، الطريقة الأولى يكون المريض نائماً ويستيقظ عند الحاجة إليه، والطريقة التي نعتمدها بعين وزين هي أن يكون المريض مستيقضاً طيلة فترة العملية".  

من جهته قال رئيس دائرة الإنعاش والتخدير في قسم العمليات في مستشفى عين وزين الدكتور بلال رشيد: "نحن فريق عمل كامل ومتكامل من جراحين وأطباء تخدير ومساعدين، أجرينا على صعيد لبنان أكبر عدد من هذا النوع من العمليات، وجميعها تكللت بالنجاح بالرغم من كل التحديات والصعوبات التي تواجهها كل المؤسسات الطبية. مضيفا، لازلنا في عين وزين نطمح الى المزيد من الإنجازات لتقديم هكذا نوع من الجراحات خدمة لأهلنا وللوطن".