"التحرر العمالي" والنقابات العمالية تنعي نجدة

21 كانون الثاني 2021 13:17:36

نعى رئيس وأعضاء المجلس التنفيذي للإتحاد العمالي العام في لبنان النقابي الكبير عبد الأمير نجدة عضو المجلس التنفيذي وأحد مؤسسي وقادة الحركة النقابية العمالية اللبنانية والعربية والعالمية.
"برحيل هذا النقابي المناضل تخسر الحركة النقابية اللبنانية مكافحاً صلباً ومخلصاً لقضايا السائقين العموميين وسائر الفئات العمالية والشعبية الذي لم يغيب عن ساحات الدفاع عن قضاياهم ومطالبهم وأمضى القسم الأكبر من حياته الى جانبهم وبينهم مساهماً في بناء حركتهم النقابية وخصوصاً تأسيسه لنقابة السائقين العموميين للنقل البري واتحادهم الذي كان من طليعة الاتحادات الأعضاء في الاتحاد العمالي العام، إنّ الاتحاد العمالي العام رئيساً وأعضاء يتقدّم من ذوي الفقيد الكبير ورفاقه ومحبيه بأصدق التعازي وإقامة مناسبة تعازي تليق بالراحل الكبير، وإذ يطلب من الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، فإنه سيعلن في الوقت المناسب صحياً عن موعد تقبّل التعازي بخسارة الزميل الراحل".

التحرر العمالي

كما نعت جبهة التحرر العمالي عبد المير نجدة، بالقول: "ترجل الفارس عن صهوة العمل النقابي والنضالي، ترجل من كان الصوت المدوي الرافض لكل أشكال الوصاية على الحركة النقابية،
عبد الأمير نجدي ، كم من مطالب حققها للحركة النقابية ولقطاع النقل وعمل على تغيير آلية عملها وإعادة تكوين نفسها وكان مدافعاً شرساً عن العمال وحقوقهم،
عبد الأمير نجدي المناضل، شارك في إعداد الكثير من المشاريع لتعديل قانون العمل وكان دائماً في الصفوف الأمامية لمواجهة الأساليب الملتوية لأصحاب العمل،
وضع نصب عينيه الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وعمل جاهداً لتطبيق ضمان الشيخوخة (نظام التقاعد والحماية الإجتماعية ) ودعا الدولة أن تكون الحاضنة للضمان لأنه صمام أمان إجتماعي،
سنستمر بعد رحيلك بحمل المبادىء النقابية القائمة على التضحية والحرية والاستقلال،
كل التحية لك ولمن سبقوك، من جبهة التحرر العمالي التي عملت معها في أصعب الظروف من أجل عامل حر في مجتمع سعيد.

إتحاد عمال الكيماويات
كذلك، نعى رئيس وأعضاء إتحاد عمال الكيماويات الراحل، قائلاً: "في وقت، الحركة النقابية اللبنانية تعيش مرحلة هي بأمس الحاجة الى قياداتها التاريخية وتجميع قواها، تفقد هذه الحركة، يوما بعد آخر قائداً من قاداتها الكبار"، مضيفا "اليوم اذ يغيب الموت القائد النقابي التاريخي، عبد الامير نجده، تخسر الحركة النقابية اللبنانية بفقده، قائدا مقداماً، هابته ساحات النضال، ولازم اسمه كل التحركات العمالية والمعارك النضالية التي خاضها عمال لبنان لتحسين اوضاعهم ومعيشتهم .عبد الامير نجدة، تاريخ بحد ذاته، مدرسة نضالية مثالية .

تابع: "ابا علي"، سنفتقدك كثيراً، ووعد، سنتابع المسيرة رغم كل الصعوبات والتحديات. ان اتحاد نقابات عمال الكيماويات في لبنان، اذ ينعي بمزيد من الأسى، القائد النقابي الكبير عبد الامير نجده، يتقدم من ذويه ومن الحركة النقابية اللبنانية والعربية عامة، ومن إتحادات النقل البري في لبنان خاصة، ومن كل الهيئات والمنظمات والمجالس التي شارك فيها بأحر التعازي، سائلين الله ان يسكنه فسيح جناته ويغمره برحمته".