فوضى في مركز لوزارة الصحة.. إكتظاظ وتجاهل للإجراءات الوقائية

04 كانون الثاني 2021 16:18:30

في وقت ترتفع فيه الأصوات المحذّرة من كارثة صحية يقترب منها لبنان بسبب الإنتشار الواسع لفيروس كورونا، وفي وقت يدأب وزير الصحة حمد حسن على مناشدة المواطنين للتقيّد بالإجراءات الوقائية، ويشارك في إجتماعات وزارية لإقرار الإقفال العام تفاديا للسيناريو الكارثي، إنتشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيديو يظهر فيه عدد كبير من المواطنين يتجمعون في داخل مبنى تابع لوزارة الصحة في الكرنتينا، من أجل الحصول على الدواء.

واللافت كان غياب مختلف الإجراءات الوقائية، من إرتداء الكمامة إلى التباعد الإجتماعي وتنظيم دخول وخروج المواطنين، ما سبب زحمة وتأخير داخل القاعة، وهو أمر قد يعرّض الحاضرين إلى خطر الإصابة بفيروس كورونا. علما أن موظفي وزارة الصحة من المفترض أن يكونوا أول من يلتزم بالإجراءات الإحترازية.