هذا ما كتبه جنبلاط بعد أربعين سنة على مسرح السياسة!

الأنباء |


نشر  رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط صورة عائلية جمعته مع أحفاده، وكتب معلقاً: "بعد أربعين عاماً على مسرح السياسة وما تخللها من أزمات وحروب واغتيالات ونجاحات وإخفاقات، فإن أجمل شيء هو مشاهدة الغير على مسرح باريس برفقة الأحفاد فؤاد وسابين مع ديانا والدتهما الغالية ومع رفيقة العمر نورا. أما تيمور فإنه على المسرح اليوم وسأسخّر كل طاقتي لتمكينه من قيادة السفينة".