ثلاث عربيات في قائمة أقوى نساء العالم

08 كانون الأول 2020 23:01:04

أعلنت مجلة فوربس عن قائمتها السنوية لأقوى نساء العالم، والتي ضمت في هذا العالم ثلاث سيدات عربيات، اثنتان من الإمارات وواحدة من السعودية.

وتعمل جميعهن في مناصب إدارية عليا في مجموعات اقتصادية هامة في الشرق الأوسط، حيث تم اختيارهن بناء على انجازاتهن التي كان لها أثرا هاما في المنطقة.

وتضم هذه القائمة عالميا، قياديات سياسيات مثل أنغيلا ميركل، وكريستين لاغارد، وكامالا هاريس، ونانسي بيلوسي.

وتاليا أقوى 3 نساء عربيات وفق قائمة فوربس:

رجاء القرق: في المرتبة 89 عالميا

القرق (65 عاما)، إماراتية الجنسية، وهي المدير العام، ونائب رئيس مجلس إدارة لمجموعة عيسى صالح القرق، ورئيسة مجلس سيدات أعمال دبي.

وتضم مجموعة عيسى صالح الاقتصادية 27 شركة، تعمل في قطاعات مختلفة مثل البناء والصناعات التعدينية وغيرها من القطاعات، وكانت القرق قد انضمت للمجموعة في 1989.

وهي عضو مجلس إدارة في غرفة تجارة وصناعة دبي، وهي أول إماراتية تم تعيينها في مجلس إدارة بنك "أتش أس بي سي" الشرق الأوسط.

في 2018 اختارتها مجلة الخليج للأعمال من بين أكثر 100 شخصية عربية نفوذا، وهي من بين أقوى النساء في العالم في قائمة فوربس منذ 2015.

ودرست القرق الأدب الإنكليزي في 1977 في جامعة الكويت، وهي حاصلة على درجة الدكتوراة الفخرية من جامعة أميتي في الهند، ودكتوراة فخرية من جامعة كوينز في بريطانيا.

رينوكا جاجتياني: في المرتبة 98 عالميا

وتعمل جاجتياني، التي تحمل الجنسية الإماراتية، كرئيسة تنفيذية لمجموعة لاند مارك التي أسسها زوجها ميكي جايتياني، وعلى مدار 20 عاما تمكنت في توسعة أعمال المجموعة في العديد من الدول.

ويعمل في سلسلة مجموعة لاندمارك أكثر من 50 ألف موظف، وتبلغ قيمتها أكثر من 3.8 مليار دولار وفق التقديرات، وهي ناشطة في إطلاق العلامات التجارية للأزياء مثل "سبلاش".

رانيا النشار: في المرتبة 99 عالميا

النشار، هي أول امرأة سعودية تستلم منصب رئيسة تنفيذية للبنك التجاري السعودي "سامبا" الذي يعتبر ثالث أكبر بنك من حيث الأصول.

اختيرت أكثر من مرة ضمن قائمة أكثر النساء تأثيرا في العالم، وهي ضمن النساء العشرة الأكثر نفوذا في الشرق الأوسط فوربس.

درست النشار علوم الحاسوب في جامعة الملك سعود، ومن ثم درست إدارة الأعمال في جامعة فيرجينيا في الولايات المتحدة، وحاصة على شهادة في الحوكمة من كلية إدارة الأعمال بجامعة جورج واشنطن.