سامحينا يا قدس

نغم ذبيان أبو كروم

أنباء الشباب

يتلعثم قلمي وتتبعثر حروفي يا عاصمة تنزف أمام أعيننا، يا قضية خذلناها أهملناها إنشغلنا عنها بالمال والأعمال، يا أرضا كسرنا قلبها وشعبها بتشتتنا.

سامحينا يا قدس،

سامحينا نحن أمة عربية تجاهلت وصايا المحبة والعطاء، تناست أن الدفاع عن الأرض والعرض فعل إيمان، نحن أمة خضعت للخوف والجهل، سكتت عن الاغتصاب الصهيوني لأرضك الطاهرة وتشريد شعبك الصامد.

سامحينا يا قدس،

يا قضية جسدها ملطخ بالدماء، سامحينا لأننا أغمضنا أعيننا وأسكتنا أفواهنا أمام نداء أطفالك ونساءك وشهداءك. سامحينا لأننا أمة بصمتها إعتدت عليك، وبقلة حيلتها طعنتك في ظهرك.

نحن أمة عربية مشتته، يجب أن تخجل من لفظ إسمك، وتخجل من دموع أطفالك، وتخجل من نفسها ومن تقاعسها، فلا يكفي أن نرتدي الكوفية الفلسطينية ونردد أناشيد ثورية، بل القدس تحتاج وحدتنا بوجه العدو، وتكاتفنا بوجه المصالح الدولية.

بالأمس أعلنوها عاصمة لإسرائيل واليوم يغتصبوها بسفاراتهم.

فإخجلوا يا عرب أنكم عربا!

سامحينا يا قدس…

يا خريطة نستهدي بقضيتها عند الضياع، سامحينا لأننا تركناك لوقت الفراغ.

(الأنباء)

اقرأ أيضاً بقلم نغم ذبيان أبو كروم

حلم التغيير… كابوساً