“فورين بوليسي”: إيران تعاني من أزمة قيادة

iran-armyAP06020108566-639x405

اهتمت مجلة “فورين بوليسي” الأميركية بالتظاهرات التي شهدتها ايران احتجاجا على الفساد والبطالة والغلاء وقمع الحريات وتردي الاقتصاد والسياسة الخارجية، وقالت إن “النخب الإيرانية أضعف مما تبدو، وإن البلاد لا يمكنها أن تقف وهي منقسمة على نفسها”.

وقالت إن “موجة الاحتجاجات الأخيرة في جميع أنحاء إيران هي آخر علامة على أزمة القيادة في البلاد”، مضيفة أنها “طالت جميع الفصائل التي تتنافس على السلطة في إيران”.

وأشارت إلى أن “بقاء المتظاهرين الإيرانيين يرددون على مدار أيام شعارات ضد شخصيات إيرانية مثل المرشد الأعلى علي خامنئي والرئيس الإيراني حسن روحاني ورئيس السلطة القضائية صادق لاريجاني كشف عن الانقسامات بين نخب الجمهورية الإسلامية، أو الفصائل الإصلاحية والبراغماتية والمتشددة التي تجمعت منذ عام 1979”.