اعتصام للشباب التقدمي: القدس عاصمتنا

c4ae441b-e564-4c75-a31b-2fd2399fd7ff

وسط بيروت – الأنباء

نفذت منظمة الشباب التقدمي وقفة احتجاجية في حديقة جبران خليل جبران، أمام مقر الأمم المتحدة في بيروت – إسكوا – رفضا لأي قرار يغير من وضعية القدس كعاصمة لدولة فلسطين، بمشاركة قيادات من الفصائل الفلسطينية، وأعضاء من مجلسي القيادة والمفوضين في الحزب التقدمي الاشتراكي، محمد بصبوص وياسر ملاعب ووليد صفير وميلار السيد وفوزي ابو دياب ومنال سعيد وصالح حديفه، اضافة الى منظمات شبابية لبنانية وفلسطينية.

الاعتصام الذي يتزامن مع مئوية كمال جنبلاط، القى خلاله أمين عام منظمة الشباب التقدمي سلام عبد الصمد كلمة باسم المشاركين قال فيها:

في مئوية كمال جنبلاط جئنا لنقول للعالم اجمع ان القدس عاصمتنا، القدس عزتنا، القدس عربية عربية، منذ فجر التاريخ عربية، لحماً ودماً وتراباً عربية، فلا سفاراتكم ولا قراراتكم ولا ظلمكم واضطهادكم وطغيانكم سيغير وجه انتمائها.

اضاف ان العرب كل العرب والأحرار كل الاحرار، مدعوون باسم فلسطين، باسم الأطفال والنساء والرجال والشيوخ، باسم الشهداء والابطال، الى وقفة عز لنكسب احترام العالم ونكسب القدس.

وختم بالقول: ان منظمة الشباب التقدمي بإسم كل شباب لبنان، ترفض رفضاً قاطعاً اي قرار يهدف لتطويق القدس. وتدعو لانتفاضة على كل المستويات رفضا لذلك. وفي مئوية كمال جنبلاط نجدد العهد والوعد، ونبقى كما اردتنا ان نكون حاملين مشعل الحق الى جانب الشعوب المظلومة، اصحاب القضايا المحقة وعلى رأسها القضية الفلسطينية، سنبقى نحمل افكارك ومبادئك وتعاليمك و سننتصر.

(الأنباء)