مفوضية التربية في “التقدمي” تستغرب ما حصل في “الليسه”: فلسطين عربية

psp

صدر عن مفوضية التربية في الحزب التقدمي الاشتراكي البيان التالي:

تستغرب وتستهجن مفوضية التربية في الحزب التقدمي الاشتراكي ما يجري تداوله نقلا عن مدرسة “الليسه” الفرنسية واعتمادها مصطلح “إسرائيل” بدلا من فلسطين، الامر الذي يستوجب دق ناقوس الخطر تربوياً وإعادة التشديد على ضرورة اتخاذ اجراءات رقابية صارمة على المناهج التربوية لا سيما في المدارس الخاصة والتأكد من عدم المسّ بثوابت اساسية لا يجوز نقلها الى الاجيال الصاعدة بهذا الشكل المغلوط.

وإذ تشدد مفوضية التربية على الهوية العربية لفلسطين، فهي متأكدة من ان الدوائر المعنية في وزارة التربية ستتخذ الاجراءات المناسبة لمعالجة هذا الامر وعدم السماح بتكراره.

وتتوقف مفوضية التربية عند دقة المرحلة في ظل محاولات سلخ فلسطين والقدس عن هويتها العربية، وتولي ما حصل في مدرسة “الليسه” اهمية خاصة نظرا لخطورته الثقافية والفكرية على الجيل الجديد الذي يجب ان يعرف ان اسرائيل دولة مغتصبة ومهما تغطرست لا يمكنها طمس هوية الارض واسمها فلسطين.

(الأنباء)