يعقوبيان عادت إلى بيروت وهذا ما كشفته عن لقائها بالحريري!

medium_2017-11-12-29788e65c9

قد لا تقل عودة الإعلامية بولا يعقوبيان إلى بيروت أهمية عن عودة الرئيس سعد الحريري من الرياض، فإلى جانب السبق الصحافي الذي تفرّدت به بحكم عملها في تلفزيون “المستقبل” الذي تم الاتفاق على أن تنقل الإطلالة الأولى للرئيس الحريري بعد أسبوع على صمته منذ إعلانه الاستقالة، فهي الشخص الوحيد الذي خرق الغموض الذي إكتنف وضع الحريري طوال أسبوع وقابلته، وربما كان هذا الهدف الوحيد من المقابلة التي رتبت جيداً لتكون بهذا الإخراج.

وفور وصولها إلى مطار بيروت الدولي، أكدت الزميلة يعقوبيان أن “المقابلة مع الحريري أجريت في منزله الذي هو كناية عن أكثر من جناح”، كاشفة أنها “شعرت أن الرئيس الحريري كان مرهقاً خلال المقابلة”.

وأكدت أنه “لم يطلب مني أحد أن أسأل أسئلة محددة للحريري وعدد من مرافقيه كانوا برفقته”.

وأضافت: “الحريري لم يحدد موعد عودته إلى لبنان إلا أنه أكد أنه سيعود في وقت قريب جداً”.

(الأنباء)