“النسائي التقدمي” نظّم ندوته الثالثة حول سرطان الثدي في البلمند

7777

سوق الغرب-“الأنباء”

في إطار حملته للتوعية على أهمية التشخيص المبكر لسرطان الثدي، نظّم “الإتحاد النسائي التقدمي” بالتعاون مع برنامج التمريض في كلية الصحة العامة في جامعة البلمند ومستشفى الشحار الغربي الحكومي ندوته الثالثة بعنوان “سرطان الثدي وطرق التشخيص المبكر”، وذلك في حرم جامعة البلمند – سوق الغرب. وقد حاضرت في الندوة الأستاذة في البلمند الدكتورة ماتيلد عازار، بحضور منسّقة برامج كلية الصحة العامة في الجامعة – حرم سوق الغرب ورئيسة الإتحاد منال سعيد، ممثلة بلدية عاليه الدكتورة منى عقل، مسؤولات الإتحاد في مناطق: الجرد ساريا عبد الخالق، عاليه هاديا شهيّب، الغرب يسرى غرز الدين والشويفات منى شعبان، ممثلات عدد من الجمعيات في القرى المجاورة، أعضاء من الإتحاد، وأساتذة وطالبات من مختلف الكليات في الجامعة.

4444

بعد النشيد الوطني، ألقت سعيد كلمةً بصفتها رئيسة الإتحاد ومنسّقة برامج كلية الصحة العامة في جامعة البلمند-حرم سوق الغرب، فعبّرت عن “أهميّة الشراكة بين المؤسستيْن في هذه الحملة التي تصبّ في أهدافهما تجاه الخدمة الإجتماعية”، واعتبرت أن “أهداف استراتيجية الإتحاد النسائي التقدمي بالحفاظ على صحّة المرأة تتقاطع في هذه الحملة مع أهداف كلية الصحة في جامعة البلمند وأبرزها خدمة المجتمع”، وشكرت وزارة الصحّة والمستشفيات المتعاونة ومنها مستشفى الشحار الغربي الحكومة في هذه المنطقة بالذات”. وشرحت سعيد أهمية برنامج التمريض في جامعة البلمند و”أهمية توجيه الطلاب لهذا الإختصاص الذي يمثل حاجة للبلد، بما يفتح مجالات العمل امام الطلاب المتخرّجين منه”.

55555

بعدها تحدّثت مسؤولة الإتحاد في الغرب يسرى غرز الدين، فشدّدت على دور المرأة وتضحياتها بهدف إعداد مجتمع صالح”، واعتبرت أن “التضحيات التي تقدمها المرأة على كافةالمستويات غالباً ما تأتي على حساب راحتها وسلامتها”، منوّهةً إلى “دور الإتحاد النسائي التقدمي في تأمين وسائل الوقاية اللازمة لحماية صحة المرأة”، ومثنيةً على “أهميّة الحملة التي نظّمها الإتحاد هذا العام في إطار الوقاية من مرض سرطان الثدي، وفي مساعدة النساء الريفيات على الوصول إلى أفضل سبل الوقاية المسبقة”.

بعدها تحدثت الدكتورة، فقدّمت عرضاً موجزاً لسرطان الثدي وسبل الوقاية منه عبر التشخيص المبكر، عارضةً أبرز خطوات الفحص الذاتي للثدي.

وفي ختام الندوة كانت أسئلة من الحاضرات. وتم تسجيل أسماء الراغبات بإجراء الفحص المبكر، حيث يتولى الإتحاد النسائي التقدمي نقلهنّ إلى المستشفيات الحكومية المتعاونة، ومنها مستشفى الشحار الغربي.

(الأنباء)