فصائل سوريّة ترفض المشاركة في مؤتمر سوتشي

إتفاق جنوب سوريا-
أعلن الائتلاف الوطني السوري المعارض (مقرّه تركيا) الأربعاء، انّه يُعارض مؤتمراً للجماعات السوريّة ترعاه روسيا، ووصفه بأنّه محاولة للالتفاف على محادثات السلام في جنيف التي ترعاها الأمم المتّحدة وتهدف إلى تحقيق انتقال سياسي في سوريا.
وقال المتحدّث باسم الائتلاف أحمد رمضان لـ”رويترز”: “الائتلاف لن يُشارك في أيّ مفاوضات مع النظام خارج إطار جنيف أو من دون رعاية الأمم المتّحدة”.
وأضاف: “دعوة روسيا لعقد مؤتمر للسوريين في سوتشي، محاولة للالتفاف على جنيف والإرادة الدوليّة في الانتقال السياسي في سوريا، وفق قرارات مجلس الأمن وتحت رعاية الأمم المتّحدة”.
بدوره، أكّد عضو “الهيئة العليا للمفاوضات” محمد علوش، ان المعارضة سترفض مؤتمراً للجماعات السوريّة مقرّراً في 18 تشرين الثاني برعاية روسيا، ووصفه بأنّه سيكون اجتماعاً “بين النظام والنظام”.
وأضاف المسؤول البارز في المعارضة السوريّة: “الهيئة العليا تفاجأت بذكر اسمها في لائحة الدعوة، وهي بصدد إصدار بيان مع قوى أخرى يُحدّد الموقف العام الرافض لهذا المؤتمر”.