بالفيديو- ناصر: لقاء كليمنصو هو لقاء المنطق لحماية الاستقرار والمواطن

ظافر ناصر

اعتبر امين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي ظافر ناصر ان “المرحلة الراهنة بكل تحدياتها وما تحمله من مخاطر خارجية وتحديات داخلية سياسية واقتصادية ومالية واجتماعية تجعل من لقاء كليمنصو واضح الاهداف رغم كل ما يقال، فمضمونه واضح جدا بأننا نحتاج الى التماسك بين الاطراف السياسية. فهناك اطراف اساسية اجتمعت في هذا اللقاء وعبرت عن هذا الامر ووجهت رسالة اساسية الى القوى السياسية بأن هذا المنحى الذي يجب ان يطال الجميع”.

واشار ناصر في حديث لـ “nbn” مع الإعلامية سوسن صفا الى ان “اللقاء بالجوهر السياسي ثبت المعادلة القائلة بانه لا بد ان تتجه الامور بالمنحى الذي يحمي الاستقرار والمواطن اللبناني الذي سيعاني اكثر واكثر في ظل التحذيرات المالية المتزايدة”.

ووصف اللقاء بانه “لقاء منطق الامور” وحدد الاتجاه الذي يجب ان تسلكه الامور في البلد وعلى اي شاكلة يجب ان يكون.

واضاف “تيار المستقبل اعترض علنا على لقاء باسيل – المعلم وليس سراً ان هناك اعتراضات على سلوك سياسي معين في البلد”، مؤكدا ان “اللقاء لم يحصل لتوجيه رسالة الى احد وهو محدد منذ فترة”.

واوضح ان “اللقاء لم يكن بهدف جمع اطراف دون سواها وليس موجها ضد احد ليتم الحديث عن استثناء افرقاء منه، كما ان اللقاء لا روزنامة سياسية له وليس لقاء اطلاق حركة سياسية او جبهة سياسية انما كما قال رئيس اللقاء الديمقراطي وليد جنبلاط هو لقاء اتفاق وتواصل لحماية الاستقرار كما ان كلام الرئيس نبيه بري كان واضحا بأنه لقاء لمصلحة جميع اللبنانيين وغير موجها ضد أحد”، معتبراً ان “الحريص على الاستقرار يجب ان يتفاعل ايجابا مع هذا اللقاء الذي يفتح الطريق امام الجميع لتعبيد طريق الاستقرار”.

واعلن ناصر ان “العلاقة مع تيار المستقبل تم ترتيبها والاجواء ايجابية”.

(الأنباء)