بالفيديو: رنيم بو خزام تغلبها دموعها… في منزل الشهيد العريس!

IMG-20170909-WA0012

كل ما في المكان كان يوحي بأن ما يجري التحضير له هو عرس، لكنه لم يكن ابدا كذلك، انه بيت الشهيد العريس الجندي علي الحاج حسن في شمسطار.

وامام كلمات والده الذي أصرّ على ان يبيت نجله الشهيد في منزله الذي لم يشاء القدر ان يزوره بعدما أنجزه له خلال سنوات غيابه الثلاثة، لم تتمكن الزميلة الاعلامة رنيم بو خزام من المؤسسة اللبنانية للارسال انترناسيونال “LBCI” ان تحبس دموعها التي غلبتها خلال رسالتها المباشرة من دخلا منزل الشهيد.

رحمة الله على كل الشهداء وتحية كبيرة لانسانية الزميلة بو خزام والزملاء المراسلين الذين يقومون بجهد كبير في هكذا مهمات لحبس الانسان في داخلهم لنقل رسالة موضوعية خبرية للناس، ولكن حين يفشلون قد تكون رسالتهم أصدق.

(الأنباء)