في العيد.. قلوبنا مشدودة بالرجاء

قاسم جابر

272

أنباء الشباب

عيد الأضحى المبارك، وعساكم من عواده، نقولها وقلوبنا مشدودة بالرجاء في يوم تدفن فيه مصاعب وجروح امتنا العربية، في يوم ينتصر فيه الإنسان العربي على ما عداه من صور الإجرام والخراب والتوحش، في يوم تتعافى فيه شعوبنا وتنهض من رقدتها، في يوم نمحو عن أوطاننا وشعوبها آفة الجهل والتخلف، ونعبر إلى ضفة التنوير والنهوض، حتى لا نبقى أمة مهمشة تعيش عالة على ما ينتجه الآخر.

في العيد قلوبنا مشدودة بالرجاء لخروج العرب والمسلمين من رحلة الفتن، ومن الضياع والتيه، ومن سوق اللعبة الدولية، حتى لا نبقى مجرد أحجار على رقعة شطرنج السياسة الإقليمية والأممية، على أمل أن تفيق امتنا من الوهم وتسترجع الطاقة المهدورة.

TOPSHOT - Syrian men carrying babies make their way through the rubble of destroyed buildings following a reported air strike on the rebel-held Salihin neighbourhood of the northern city of Aleppo, on September 11, 2016. Air strikes have killed dozens in rebel-held parts of Syria as the opposition considers whether to join a US-Russia truce deal due to take effect on September 12. / AFP / AMEER ALHALBI (Photo credit should read AMEER ALHALBI/AFP/Getty Images)

في العيد، عيدكم مبارك، وعساكم من عواده، لكن ملامح عيدنا هذا العام فرحته ناقصة لا طعم له ما دام الاحتلال الإسرائيلي يقمع شعبا في الأراضي المحتلة، وما دامت بعض شعوبنا العربية تُقمع بالظلم والاستبداد من قبل الأنظمة وحكامها.

عيدنا فرحته ناقصة وغصة بعدما تأكد استشهاد الأسرى العسكريين الذين ارتقوا في الدفاع عن لبنان في وجه الإرهاب وأدواته، فعيدنا اليوم مواساةٌ لذويهم ، ودعوة للالتفاف حول المؤسسة العسكرية، في الشدة والرخاء، وفي الحزن والفرح، عيدنا اليوم تحية صادقة إلى المؤسسة العسكرية، شرفنا، وفخرنا، وكرامتنا، ورأسنا، وقلبنا الذي يضم تضاريس الوطن، تحية إلى  صقورنا وأجنحتنا التي تحلق في سماء العطاء والفداء والتضحية.

قتلى وجرحى باشتباك بين الجيش اللبناني ومسلحين
في العيد نرسم البسمة على شفاه قلوب أمهات الشهداء، وزوجات الشهداء وأبناءهم، فشهداء الجيش هم أبناؤنا وإخواننا وأشقاؤنا، وما قدموه من تضحيات وبطولات محل تقدير الجميع، وما يشعر به ذووهم من حزن على فراقهم نشعر به جميعاً.

في العيد، نلبس البذلة العسكرية وعليها شعار جيشنا الوطني، هذا الشعار الذي أصبح اليوم الرمز والركيزة  والقيمة.. في العيد، نقول لأطفالنا، ارسموا أجمل الوجوه التي تحبونها فيرسمون صور الشهداء الأبرار، ووجوه الأبطال في ساحات الوغى.

20170831_174303

في العيد، نتذكر الشعب الأسطورة والمجاهدين الصامدين في فلسطين والشهداء، الذين طهروا بدمائهم ساحات الأقصى من دنس الصهاينة، نتذكر الجرحى الصابرين،  والأسرى في سجون الاحتلال،  نتذكر المناضلين في ساحات الشرف والكرامة ، وعند ثغور النخوة العربية. نتذكر شهداءنا الذين غادرونا بعد أن أرخصوا الأرواح من أجل النصر على أعداء الحق والحرية..

20170831_171651

في العيد نتذكر عنفوان الوحدة العربية والمارد العربي الكبير الرئيس جمال عبد الناصر، نتذكر القائد المعلم الشهيد كمال جنبلاط، رئيس الحركة الوطنية اللبنانية، وشهيد فلسطين، وزعيم الثورة المساندة للقضية العربية، نتذكر الإمام المغيب موسى الصدر، أمام المحرمين والمقاومين، في العيد نتذكر الشهيد الرئيس رفيق الحريري شهيد الأعمار والسلم الأهلي، في العيد نتذكر تضحيات الشرفاء والمخلصين من أبناء الوطن الغالي.

  • دكتور في العلاج الفيزيائي

(أنباء الشباب، الأنباء)