بالفيديو: تيمور جنبلاط يستذكر الشهداء الأبرياء: “ضمانتنا الدفاع عن الوجود والعيش المشترك “

IMG-20170618-WA0004

الشوف- “الأنباء”

لأن يوم 16 آذار 1977 كان يوماً أسوداً في تاريخ الوطن، حينما أرادوا من إغتيال المعلم الشهيد كمال جنبلاط وكوكبة من شهداء الوطن الأبرياء إغتيال العيش الواحد والانصهار في الجبل، ولأن المصيبة واحدة والجرح واحد، ورفضاً لكل أشكال الفتن، بادر تيمور جنبلاط في خطوة لافتة لـ “إستذكار الشهداء الابرياء” بوضع أكاليل من الزهر على مذبح كنائس القرى التي وقعت فيها الضحايا، إجلالاً لارواح الشهداء الابرياء، ومنها: بطمة، معاصر الشوف، مزرعة الشوف، والباروك.

 

وقد شدد تيمور جنبلاط أمام أبنائها على “العيش المشترك الذي يبقى الضمان لنا جميعاً، في ظل الوضع الاقليمي والحرائق المشتعلة المحيطة بنا، وعلى طي صفحة الماضي الأليم، والتطلع نحو المستقبل”.

بطمة

إستهل جنبلاط جولته من بلدة بطمة الشوف، يرافقه النواب: نعمة طعمة، ايلي عون، علاء الدين ترو، وعضو مجلس القيادة في الحزب التقدمي الاشتراكي وليد صفير، ووكيل داخلية الشوف رضوان نصر.

IMG-20170618-WA0034
وكان في إستقباله في باحة كنيسة مار بطرس وبولس للروم الكاثوليك كاهن الرعية الاب روبير سمعان ولجنة الوقف المسيحي، والمجلسين البلدي والاختياري، ومشايخ وفاعليات وحشد من ابناء البلدة دروزا ومسيحيين.

IMG-20170618-WA0024

وبعدما نوّه الاب سمعان بـ “مبادرة تيمور جنبلاط لتعزيز وترسيخ عيش الاخوّة لا سيما في هذه البلدة”، ألقى سامي الحداد كلمة لجنة الوقف وابناء البلدة، وقال: “كان لوالدكم الزعيم وليد جنبلاط الفضل الاول في المصالحة التاريخية التي طوت الماضي الأليم، وإننا سنعمل معك كل ساعة لتثبيت وحدتنا وايماننا في هذه الارض الطيبة. نداؤنا إلى أهلنا عودوا كلكم الى قريتكم عمرّوها لنتابع معا مسيرة الآباء والاجداد، وان ما قمتم به يا أستاذ تيمور اليوم عمل كريم ومميز بمدلولاته ونتائجه”.

IMG-20170618-WA0032

ورد تيمور جنبلاط بكلمة، قائلاً: “سأختصر القول في هكذا مناسبة، بأن بطمة جارة المختارة وهي أول ما تعمدت بالدم يوم إغتيال كمال جنبلاط، لكنها حافظت على العيش المشترك وستبقى تحافظ، ولنفكر سوياً بالمستقبل لتأمين حياة افضل للشباب وللصبايا في هذه المنطقة من اجل المستقبل. أحييكم ابناء بطمة واعتذر على التأخير على هكذا زيارة، والأهم أن نتطلع معاً نحو المستقبل ونأخذ العبر من الماضي الأليم لطي صفحته نهائياً، من اجل جميع ابناء هذه المنطقة العزيزة”.

ثم وضع إكليلاً من الزهر على مذبح الكنيسة.

IMG-20170618-WA0027

معاصر الشوف

ثم إنتقل تيمور جنبلاط والوفد المرافق إلى بلدة معاصر الشوف حيث أقيم له إستقبال حاشد في صالون كنيسة مار ميخائيل للروم الكاثوليك، وكان في مقدمة المشاركين النائب الاسقفي العام الارشمندريت نعمان قزحيا ممثلا راعي أبرشية صيدا ودير القمر للروم الملكيين الكاثوليك، ومشايخ، وكاهن الرعية الاب سمعان، والمجلسين البلدي والاختياري وأهالي دروزاً ومسيحيين.

IMG-20170618-WA0024

وبعدما وضع تيمور جنبلاط إكليلاً من الزهر على شهداء عامي 1977 و 1983، ألقى الارشمندريت قزحيا كلمة ترحيبية، وقال: “هذا هو لبنان الذي نتوق إليه، لبنان القلب الصافي والمبادرات الطيبة كهذه المبادرة الغالية التي ليست بغريبة عنكم. وما غرّتنا الموضة يوما بقانون انتخاب ام سواه، هنا في الشوف لدينا قانون المحبة وضمانته الزعيم وليد جنبلاط والاستاذ تيمور جنبلاط من جهة، والكنيسة من جهة ثانية. وكم كانت فرحتنا كبيرة عندما رأينا والدكم يصافح قداسة البابا بما يؤسس لسلام للتاريخ”.

IMG-20170618-WA0023

ورد تيمور جنبلاط بكلمة فقال: “بلدة معاصر ضحّت بالدم على شتّى الصعد، وإنني أعدكم بأن هذه الزيارة لن تكون الاخيرة بل الاولى، وهي للتعارف كما للاعتذار عن التأخير عن هذا الواجب. إن ما نستطيع القيام به معاً في ظل الوضع الاقليمي الحاصل هو المحافظة على العيش المشترك، وانكم تتابعون وتسمعون الاخبار الحاصلة حيث المنطقة كلها تشتعل، ويبقى علينا المحافظة على بعضنا البعض. اشكركم على هذا الاستقبال الجميل”.

IMG-20170618-WA0018

مزرعة الشوف

ثم زار تيمور جنبلاط والوفد المرافق بلدة مزرعة الشوف وأقيم له إستقبال حاشد في كنيسة مار جرجس المارونية، تقدمهم كاهن الرعية الاب جان عزام، وقاضي المذهب الدرزي الشيخ فؤاد البعيني، ولجنة الوقف، ومشايخ، والمجلسين البلدي والاختياري والاهالي دروزا ومسيحيين.

IMG-20170618-WA0013

ووضع تيمور جنبلاط إكليلاً من الزهر، والقى الاب عزام كلمة ترحيبية بتيمور جنبلاط، وقال: “من بيت نحبه وبيننا وبينه علاقة خاصة من الموّدة والاحترام،ونتقدم بشكرنا الجزيل باسم أهالي والرعية حضورك بهالزيارة الرمزية والمعنوية والفعلية حيث فرحتنا كبيرة اليوم بقدومكم”.

ولفت إلى “أهمية تحقيق العودة في البلدة حينها بشكل سريع بين الدروز والمسيحيين، وهذه اللحمة الموجودة حقيقية وغير مصطنعة وستبقى إلى الابد”.

IMG-20170618-WA0014

ولفت رئيس البلدية يحيى أبو كروم إلى أن “بلدة مزرعة الشوف ستبقى وفية لكم يا تيمور بك وعهدك الواعد، وستبقى على عهدها في الحفاظ على المحبة والعيش الواحد والمشترك بين جميع أبنائها، ومن أجل المستقبل والحفاظ على الوطن”.

IMG-20170618-WA0009

وألقى تيمور جنبلاط كلمة حيّا فيها الحضور، وقال: “بلدة مزرعة الشوف ضحّت كثيراً، خصوصاً يوم إغتيال كمال جنبلاط، وكل ما أتمناه أن نطوي صفحة الماضي ونفكر بالمستقبل وفي كيفية تأمين الشباب والصبايا الذين نعيش واياهم في هذه المنطقة. طبعا هذه أول زيارة ولن تكون الاخيرة للتعارف، وباذن الله المرة القادمة سيكون الوقت متاحاً أكثر للحديث في مجمل المواضيع والقضايا التي ترغبون بطرحها ومناقشتها بهدوء، نستمع إلى المشكلات ونحاول حلّها معا. شكراً على حسن الاستقبال وعذراً على التأخير على “الطريقة اللبنانية” بسبب الظروف وشكرا لكم جميعا”.

IMG-20170618-WA0019

الباروك

وتابع تيمور جنبلاط والوفد المرافق جولته بزيارة الباروك، فأقيم له استقبال في كنيسة مار أنطونيوس للروم الملكيين الكاثوليك بمشاركة النائب جورج عدوان ومشايخ دروز، وكاهن الرعية الأب جان القاضي، والمجلسين البلدي والاختياري واهالي من كافة العائلات.

IMG-20170618-WA0008

ووضع تيمور جنبلاط إكليلا من الزهر، والقى الاب القاضي كلمة ترحيبية وشكر “للاستاذ تيمور جنبلاط على هذه الخطوة التي تدّعم المحبة والسلام، وتشد القلوب بعضها الى بعض، وعلينا جمعياً دور كبير في السعي بثبات دائم إلى السلام، وهذه الخطوة تندرج في تثبيت السلام بين اللبنانيين وخصوصا بين ابناء الجبل”.

IMG-20170618-WA0007

والقى تيمور جنبلاط كلمة حيّا فيها الحضور، معتذراً عن التأخير على هذا الواجب، وقال: “الباروك قدمت تضحيات جلّة على مذبح الوطن، كما ودفعت الثمن بالدم يوم إغتيال كمال جنبلاط ومهما فعلنا لا نعوّض ما خسرته قبل 40 عاماً، لكن الذي نستطيع فعله هو الحفاظ على العيش المشترك بموازاة ما يجري حولنا من أحداث عديدة، وهذا يبقى الاهم بالنسبة لنا جميعا لا سيما في الجبل”.

IMG-20170618-WA0006

من جهته، ألقى النائب عدوان كلمة قال فيها: “كما ذكرت تيمور بك لا شيء يعوّض على الناس الذين وقع عندهم ضحايا، إنما العبرة بأن نكون تعلمنا جميعاً خصوصاً في هذا الجبل بأن نحافظ وبكل جهد معاً على العيش المشترك الذي ليس شعاراً بل عمل نقوم به يومياً، وحرص كل منّا في الحفاظ على كرامة الآخر لبناء العيش المشترك مدماكا تلوَ المدماك، وكما سرنا مع الاستاذ وليد جنبلاط في المصالحة التي اقامها مع غبطة البطريرك صفير، فان قرارنا مع الاستاذ تيمور جنبلاط إستكمال البناء مدماكا فوق مدماك كي لا تقوى أبواب الجحيم علينا”.

IMG-20170618-WA0012

ثم إنتقل تيمور جنبلاط والنائب عدوان والوفد إلى كنيسة مار جرجس المارونية،وكان في إستقبالهم فاعليات البلدة ومشايخ وكاهن الرعية الخوري خليل ابو جودة واهالي دروزا ومسيحيين.

والقى الخوري أبو جودة كلمة ترحيبية بتيمور جنبلاط، وقال: “سلام الى الزعيم وليد جنبلاط الذي سعى مع غبطة البطريرك صفير لوضع أسس المصالحة في الجبل وترسيخها على قاعدة الاحترام المتبادل والمساواة في الحقوق والواجبات، وتقبل المجموعات المكوّنة للوطن بعضها لبعض فتبني معا مستقبل واعد زاخر بالآمال والاستقرار والوحدة. رحم الله الشهداء الذين سقطوا وخضّبوا ارضنا بدمائهم الزكية وسامح كل من سوّلت له نفسه ارتكاب المعاصي والمنكرات، وبلسم جراح كل الذين تلوّعوا، وألهمنا جميعا ان ننبسط الى الامام لنعمل يدا بيد ليبقى الجبل قلب لبنان النابض حياة وشموخاً واباء”.

IMG-20170618-WA0015

والقى رئيس بلدية الباروك – الفريديس إيلي نخلة كلمة، إعتبر فيها أن “للزيارة رمزية كبيرة عندنا، ورمزية الاستشهاد حينما سقط الزعيم الشهيد كمال جنبلاط القامة الوطنية الكبيرة في السياسة، وسقط معه أبرياء عزّل من الباروك، نتيجة مؤامرة حيكت علينا جميعاً. سندفن معا الحزن ونمسك بأيدي بعضنا رافعين الرايات البيضاء وننشد السلام في هذه البلدة الابية بلدة التعايش والوفاق وهو الهدف من المصالحة التي أسس لها والدكم الزعيم وليد جنبلاط”.

IMG-20170618-WA0014

ثم قال النائب عدوان: “إن الجبل بوحدته وعيشه المشترك يبقى الصخرة الاساسية لوحدة لبنان وعيشه المشترك، وهذا عنوان كبير يأتي قبل السياسة والانتخابات والمصالح الضيقة وكل “العنعنات” التي ممكن أن تجري، نحن إتخذنا قراراً، الاستاذ تيمور وأنا وكل الشباب بأن أولويتنا العيش سويا بكرامة ومحبة، ومهمتنا تثبيت العيش المشترك اولا، ونعمل من الجبل قدوة لكل اللبنانيين ليعلموا انه كلما كانوا موّحدين ومأتلفين سيقوى لبنان، وعندما يتفرقوا فالغريب يدخل بيننا ويضعف بلدنا. ربما بعد عام تأتينا الانتخابات والاهم من هذه الانتخابات والسياسة نحن “بالمنيحة والوحيشة” سنبقى سوياً ولن يستطيع اي كان أن يفرّقنا دروزا ومسيحيين”.

IMG-20170618-WA0021

وختاماً، تحدث تيمور جنبلاط فروى انه “قبل نحو 6 سنوات عندما أتى والدي إلى باريس وكنت تخرّجت من جامعتي ووصل مع الست نورا والاستاذ غسان سلامة، وقتها قال لي على حدى بضعة عبارات ستبقى برأسي طيلة حياتي، قال: “مهما حصل في لبنان وكان ذلك قبل احداث سوريا والعراق، والربيع العربي… مع الاسف الى اين وصل، عليك أن تدافع عن وجودك، وتحافظ على الوجود الدرزي والمسيحي في الجبل”.

وقال أيضاً: “مهما حصل فلن يستطيع أحد تغيير اي شيء في لبنان، وطبعاً لن نستطيع تغيير شيء، لاحظوا أننا وصلنا إلى ذلك”.

IMG-20170618-WA0035

وتابع: “سأكون الى جانبكم ونتشاور بمنتهى الصراحة، بعيداً مما نشاهده من “حفلات” سياسية وخطابات طويلة لساعات وفلسفات سياسية حول تاريخ لبنان، هل نستطيع أن نفعل شيئا للبنان؟! ان شالله خيراً! سنكون الى جانبكم نحن والاستاذ جورج والنواب لمعالجة اية مشكلات، وسأعمل قبل اي شيء لنحافظ على ما تبقى من لبنان ونحافظ على العيش المشترك فيه وخصوصا في هذا الجبل، وشكرا لكم جميعاً وشكراً على حسن الاستقبال”.

IMG-20170618-WA0037

IMG-20170618-WA0019

IMG-20170618-WA0004

(عامر زين الدين – الأنباء)