الريس: لعدم إغراق النقاش الإنتخابي بما يجهض التفاهم السياسي

رامي الريس1

أعلن مفوّض الاعلام في الحزب التقدمي الاشتراكي رامي الريّس أن النقاط المشتركة التي تم التوصل إليها في قانون الانتخاب إيجابية، لافتا إلى أن “التسوية كانت مرضية لكل الاطراف”.

وقال في حديث لـ”المركزية”: “لا مفر أمام القوى السياسية إلا أن تكرس التفاهم الذي حصل حول قانون الانتخاب، وألا تُغرق النقاش الحاصل حالياً بمطالب قد يكون عنوانها تقنياً ومضمونها يتخطاه بما يعرّض الواقع الايجابي الذي إستجد بالعودة إلى نقطة الصفر، وليس هناك من مصلحة على الاطلاق لأي طرف بضرب المكتسبات الايجابية التي تحققت خلال الاسبوع الماضي”.

ولفت إلى أن النقاط المشتركة التي تم التوصل اليها إيجابية والتسوية كانت مرضية لكل الاطراف، وبالتالي من غير المنطقي إغراق النقاش في ربع الساعة الاخير بما يتعدى التفاهم السياسي، حتى ولو غُلّف بعناوين إصلاحية.

وعن العلاقة بين رئيس “اللقاء الديموقراطي” النائب وليد جنبلاط ورئيس الحكومة سعد الحريري قال “لم يعد سرا ان تباينا حصل في عدد من القضايا والملفات، لكن هذا الجدال يفترض ألا يأخذ طابعاً شخصياً، وكما قال النائب جنبلاط الأزمة مع الرئيس الحريري ستحلّ، وهناك تاريخ طويل من العلاقة بين الحزبين حتى لو مرت اليوم بمراحل محدودة من الفتور أو من القراءات السياسية المتباينة للعناوين القائمة في البلد”.

(المركزية، الأنباء)