“النسائي التقدمي”: لتحويل يوم المرأة محطة إنجازات بعيداً عن الإحتفالات الفولكلورية!

الاتحاد-النسائي-التقدمي

صدر عن الإتحاد النسائي التقدمي البيان الآتي:

رأى الإتحاد النسائي التقدمي أن تخصيص يوم 4 تشرين الثاني من كل عام “يوم المرأة اللبنانية”، يشكل إعترافاً واضحاً بالدور والتضحيات التي تقدمها المرأة اللبنانية في مختلف الميادين من جهة، وإقراراً رسمياً بحقوقها المهدورة التي يجب العمل على المطالبة بها وصولاً إلى تحقيقها من جهة ثانية.

ويأمل الإتحاد ألا يتحول يوم المرأة اللبنانية إلى مجرد مناسبة فلكلورية يحتفل بها سنوياً، وأن يتم التعامل معه كمحطّة سنوية لخطوات عملية جدية تتضافر لتحقيقها المؤسسات الدستورية وكافة الهيئات الرسمية والأحزاب والمجتمع المدني النسائي، لتمكين المرأة اللبنانية ودعم نضالها لتحقيق كامل حقوقها الإجتماعية والإقتصادية والسياسية.

(الانباء)